Close ad
بشرى لعشاقها.. ستيلانتس تعتزم بيع سيارات كهربائية أرخص

.

د. ب. أ 9 نوفمبر 2023

 تستهدف مجموعة صناعة السيارات متعددة الجنسية ستيلانتس زيادة عدد العلامات التجارية "منخفضة التكلفة" للسيارات الكهربائية بإضافة سيارات شركة ليبموتور الصينية إلى المجموعة التي تضم كرايسلر وفيات وبيجون .

إقرأ أيضا:

لتفادي أخطاء الشتاء الماضي.. كيف تتعامل مع سياراتك في أيام تقلبات الطقس؟

Crown 2024... وحش تويوتا الجديد على الطريق

مع اقتراب أيام الشتاء والمطر.. كيف تحمي سيارتك من البارومة المزعجة

النقل توقع اتفاقيات جديدة لتحديث تكنلزجيا النقل وتدريب العاملين

وأعلنت شركتي ستيلانتس وليبموتور التوصل إلى اتفاق لبيع سيارات ليبموتور في أوروبا كجزء من اتفاق أوسع بقيمة 5ر1 مليار دولار يمكن أن يتضمن إقامة مصنع للسيارات الصينية في أوروبا بهدف تجنب الرسوم التي يفرضها الاتحاد الأوروبي على السيارات المستوردة.

وقال كارلوس تافيرس الرئيس التنفيذي لشركة ستيلانتس إن الشركة المشتركة الجديدة مع ليبموتور، والتي سيكون مقرها في هولندا ستساعد ستيلانتس في "الاستفادة من القدرات التنافسية لليبموتور في كل من الصين وخارجها". وقال شو جيانجمينج الرئيس التنفيذي للشركة الصينية إن الشراكة ستتيح بيع السيارات "بأقل تكلفة ممكنة".

وفي العام الماضي كانت أسعار السيارات الكهربائية في الاتحاد الأوروبي أغلى من السيارات التقليدية المماثلة بنسبة 27 % ليصل السعر في المتوسط إلى 60 ألف دولار وهو ما يعادل ضعف سعر السيارة الكهربائية في الصين أكبر سوق للسيارات في العالم والتي يوجد بها مجموعة من أكبر منتجي السيارات الكهربائية والهجين.

وفي حين أن الشراكة الجديدة لن تعطي ستيلانتس أكثر من 20 % من أسهم شريكتها الصينية الجديدة، فإنها ستكون حصة كافية لكي تعتبر المجموعة متعددة الجنسية العملاقة سيارات ليبموتور "العلامة التجارية رقم 15" في محفظة علاماتها التجارية التي تضم ألفا روميو ودود وجيب وأوبك وغيرها. وباعت ستيلانتس خلال العام الماضي حوالي 6 ملايين سيارة وحققت أرباح بنحو 17 مليار دولار.

يذكر أن ستيلانتس تأسست في عام 2021 من خلال اندماج شركات بيجو ستروين الفرنسية وفيات كرايسلر الإيطالية الأمريكية وأوبك الألمانية واتخذت من أمستردام في هولندا مقرا لرئاستها.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة