Close ad
تكلفة باهظة للإضرابات العمالية في شركات السيارات الأمريكية خلال 6 أسابيع فقط

.

(د ب أ 2 نوفمبر 2023

 يبدو أن قرار شوان فاين رئيس نقابة "يونايتد أوتو ووركرز" لعمال صناعة السيارات في الولايات المتحدة غير المسبوق بتنظيم إضرابات عمالية متزامنة في شركات السيارات الثلاث الأمريكية الكبرى، حقق نتائج جيدة للعمال، حيث حققت النقابة أفضل شروط في عقود العمل الجديدة منذ عقود.

إقرأ أيضا:

الان : ارتفاع أسعار هيونداي أكسنت RB موديل 2024

عودة مبادرة سيارات المغتربين.. «الأهرام أوتو» تحصل على عدد المتقدمين في اليوم الأول

أغنى رجل عربي.. مفاجآت في جراج سيارات الأمير الوليد بن طلال

في المقابل كبدت الإضرابات العمالية التي استمرت 6 أسابيع شركات جنرال موتورز وفورد موتور وستيلانتس حوالي 9ر2 مليار دولار.

في الوقت نفسه ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن المكاسب الكبيرة التي حققها العمال الأعضاء في يونايتد أوتو ووركرز  البالغ عددهم حوالي 146 ألف عضو، لن تمثل ضربة قوية للشركات الثلاث كما كانت التصريحات الأولية تحذر.

 وفي حين  ستؤدي زيادة الأجور بنسبة 25% وصرف منح لمواجهة ارتفاع تكاليف المعيشة وغيرها من المزايا للعمال إلى ارتفاع تكلفة كل سيارة تنتجها شركة فورد بما بين 850 و900 دولار، وخفض هامش الأرباح بما بين 60 و70 نقطة أساس، قالت فورد إنها تعتزم تعويض هذه الزيادة في التكلفة من خلال تحسين كفاءة العمالة، وهي نفس الخطوة التي ستقوم بها جنرال موتورز وستيلانتس التي تنتج سيارات كرايسلر الأمريكية.

وقالت ستيلانتس التي تنتج أيضا سيارات جيب ورام  إن الإضرابات كلفتها أكثر من 3 مليارات دولار في صورة خسارة في الإيرادات، لكنها كلفتها حوالي 800 مليون دولار من أرباحها، وهو ما يقل عما تكبدته جنرال موتورز وفورد.

وقال كريس ماكنلي المحلل في شركة إيفركور آي.إس.آي "نعتقد أن جنرال موتورز ستكون قادرة على تعويض أغلب الزيادة التي حصلت عليها يونايتد أوتو ووركرز في الأجور".

يذكر أنه منذ دخول شركات السيارات الأمريكية الثلاث مفاوضات تجديد عقود العمل في تموز/يوليو الماضي، فقدت شركتا جنرال موتورز وفورد 40 مليار دولار من قيمتهما السوقية بسبب انخفاض أسعار أسهمهما.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة