Close ad
شركة إطارات بريطانية لمعالجة تلوث السيارات الكهربائية تحصد جائزة الأمير ويليام

محمود العسال 22 سبتمبر 2023

يتم الترحيب بالسيارات الكهربائية على نطاق واسع باعتبارها مستقبل النقل، ولكن على الرغم من أنها تقضي على مشكلة انبعاثات الوقود من أنابيب العادم، إلا أن مشكلة التلوث الجزيئي نتيجة لتآكل الإطارات لم يتم حلها.

تعد شركة بريطانية تم اختيارها كمرشح نهائي لجائزة الأمير ويليام إيرثشوت بإطارات أكثر متانة تزيد من مدى السيارة وتقلل من انبعاث المواد الكيميائية السامة.

وقال غونلوغور إيرليندسون، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ENSO التي تقدم خدماتها بشكل خاص للسيارات الكهربائية، لوكالة فرانس برس: "لدينا هنا تلوث ضار ومخفي للغاية". "نحن نتعرض لها عندما نتنفس."

تظهر الدراسات أنه بسبب عقود من اللوائح التي أدت إلى تحسينات في محركات الاحتراق الداخلي، فإن تآكل الإطارات والمكابح مسؤول اليوم عن تلوث الجسيمات الصغيرة بشكل أكبر بكثير من عوادم السيارات.

إن جزيئات تآكل الإطارات هي أيضًا جسيمات بلاستيكية دقيقة، مع وجود أدلة ناشئة تربطها بمجموعة من التأثيرات على صحة القلب والرئة، وكذلك السرطان، بالإضافة إلى الأضرار البيئية واسعة النطاق.

على سبيل المثال، ما يصل إلى 28% من المواد البلاستيكية الدقيقة التي تصل إلى المحيط تأتي من تآكل الإطارات.

تشير بعض الأبحاث إلى أن السيارات الكهربائية قد تكون أسوأ من السيارات التي تعمل بالبنزين والديزل على هذه الجبهة.

وجدت دراسة أجرتها شركة الأبحاث Emissions Analytics هذا العام أن سيارة Tesla Model Y كانت مسؤولة عن انبعاثات أكثر بنسبة 26 بالمائة من سيارة كيا نيرو الهجينة ذات الحجم المماثل. وقال مؤلفو التقرير إن وزن السيارة الكهربائية الأثقل وتسارعها الأصعب هو السبب.

لا يتفق إرليندسون مع فكرة أن السيارات الكهربائية تمثل مشكلة فريدة من نوعها - بل إن مشكلة تلوث الإطارات تزايدت مع زيادة ثقل المركبات، مع اتجاه السوق الأمريكية على وجه الخصوص نحو سيارات الدفع الرباعي الكبيرة.

ومن خلال استخدام مواد خام عالية الجودة مع هندسة أفضل، تمكنت ENSO من تحسين إطاراتها في سوق لم يعطي الأولوية للمتانة.

خلال التجارب الواقعية التي نظمتها هيئة النقل في لندن، تبين أن إطارات الشركة تقلل من انبعاثات الجسيمات بنسبة 35 بالمائة وتزيد نطاق القيادة بنسبة 10 بالمائة.

وقال إيرليندسون: "إن توفير الطاقة الذي نقدمه هو تخفيض مباشر للكربون لأننا ما زلنا لا نعيش في عالم تأتي فيه الكهرباء فقط من مصادر غير كربونية".

على النقيض من ذلك، تركز الصناعة الأوسع على توفير التكاليف، وتصنيع الإطارات التي لا تدوم لفترة طويلة وتحتاج إلى الاستبدال بشكل أسرع، من أجل تعزيز المبيعات. ويطالب الباحثون في مجال تلوث الإطارات بتنظيم أكثر صرامة، وهو ما يتفق معه إيرليندسون.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة