Close ad
ضعف الطلب الصيني يؤثر على مبيعات السيارات في يوليو الماضي

.

د ب أ 18 اغسطس 2023

تباطأت مبيعات السيارات في يوليو الماضي، بعدما أدى تراكم الطلبات إلى تعزيز عمليات التسليم مطلع العام، ومن أبرز العلامات التي تأثرت سلبًا مجموعة فولكس فاجن الألمانية العملاقة للسيارات، نتيجة استمرار ضعف الطلب الصيني. 

وأعلنت الشركة اليوم الجمعة أن العلامات التجارية المنضوية تحت اسم مجموعة فولكس فاجن قامت بتسليم 773 ألف مركبة في يوليو، بزيادة نسبتها 6.6% عن المبيعات الضعيفة للغاية التي تحققت في يوليو 2022.

ولكن السوق الصينية المهمة، واصلت مبيعات العلامات التجارية التابعة لمجموعة فولكسفاجن في التراجع، حيث تستثمر فولكسفاجن بشدة في الصين على وجه التحديد، ولطالما كانت المبيعات للمستهلك الصيني جزءا مهما من النتائج الإجمالي للشركة.

وباعت المجموعة 260 ألفا و400 مركبة في الصين خلال يوليو، أي أقل بواقع 10.2% عن يوليو 2022.

وعلى مدار الستة أشهر الأولى، قامت تلك العلامات التجارية بتسليم مركبات أعلى بنسبة 12.8% مقارنة بنفس الفترة من 2022 فيما عملت الشركة لتلبية تراكم الطلبات من العام السابق.  

وقالت المجموعة اليوم إنها تمكنت من زيادة المبيعات بشكل كبير في غرب أوروبا حيث سلمت 274 ألفا و500 مركبة، بارتفاع نسبته 21.4% عن العام السابق.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة