Close ad
صناعة السيارات الألمانية تتقدم بمطالب عاجلة من محادثات الاتحاد الأوروبي وأمريكا الجنوبية

.

د.ب.أ 16 يوليو 2023

وتأمل شركات صناعة السيارات الألمانية في أن يؤدي تقليل الرسوم على صادراتها إلى دول تكتل ميركوسور الاقتصادي لأمريكا الجنوبية الذي يضم البرازيل والأرجنتين وأورجواي وباراجواي نتيجة اتفاق التجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي إلى زيادة مبيعاتها في أسواق التكتل. يأتي ذلك في حين تتعثر مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي وميركوسور على مدى العقدين الماضيين.

وقالت هيلدجارد موللر رئيسة اتحاد صناعة السيارات الألماني اليوم إنه "يجب تحقيق تقدم حاسم في المفاوضات بين الاتحاد الأوروبي وميركوسور والمكسيك".

وحذرت موللر من أن "ردود الأفعال الحرجة" من قادة ميركوسور على محاولات دول الاتحاد الأوروبي ومنها ألمانيا أجل إضافة بنود تتعلق بحماية البيئة إلى اتفاقيات التجارة الحرة  تظهر أن "الاتحاد الأوروبي ربما يتجاوز الهدف هنا".

وأعلن الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا مؤخرا رفضه الحاد لمطالب الاتحاد الأوروبي بشأن حماية المناخ والاستدامة البيئية.

ومن المتوقع استئناف المفاوضات  خلال قمة الاتحاد الأوروبي وأمريكا اللاتينية ودول الكاريبي  يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين في بروكسل.

وقالت موللر إنه "لا يجب أن يتم تحميل اتفاقيات التجارة الحرة بموضوعات يمكن حلها على مستوى آخر، وإلا سنخسر شركاءنا... يجب تطبيق الاتفاق فى النهاية بعد 20 سنة " من بدء المفاوضات.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية