فولفو تعلن عن السيارة الكهربائية الأكثر أمانا في تاريخها

فولفو تعتزم طرح سيارة كهربائية جديدة باسم إي.إكس90

د.ب.أ) 22 سبتمبر 2022

تعتزم شركة صناعة السيارات السويدية فولفو كارز إطلاق سيارة كهربائية كبيرة جديدة من فئة السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في)  باسم إي.إكس 90 في التاسع من نوفمبر المقبل، مشيرة إلى أنها ستكون السيارة الكهربائية الأكثر أمانا في تاريخها.

وذكر موقع موف إلكتريك المتخصص في موضوعات السيارات أن إعلان الشركة عن السيارة الجديدة باعتبارها الأكثر أمانا هو ادعاء كبير جدا في ضوء  شهرة الشركة السويدية بالوصول بتكنولوجيا السلامة والأمان إلى مستويات جديدة، في حين تبدو السيارة إي.إكس 90 في وضع يتيح لها تعزيز هذا القول.

وتعتمد السيارة الجديدة بشكل أساسي على سيارة كهربائية أخرى من إنتاج فولفو وهي إكس.سي90 التي تعتبر أكبر سيارات فولفو في فئة إس.يو.في. وهذا يعني أنها ستكون أكبر سيارة  كهربائية تنتجها الشركة.

وفي حين سيتم طرح السيارة إي.إكس90  إلى جانب نسخة جديدة من السيارة إكس.سي90، فإن اختيار اسم مختلف لها يأتي بسبب كونها تعتمد على منصة كهربائية جديدة.

وستكشف فولفو عن السيارة إي.إكس90 بالكامل يوم 9 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، لكنها أشارت بالفعل إلى أنظمة السلامة والأمان فيها، وهي تتجاوز بالفعل أحزمة الأمان الذكية والوسائد الهوائية وأنظمة مساعدة السائق الإلكترونية.

وقال جيم روان رئيس فولفو الجديد إن "كل سيارات فولفو إي.إكس90 ستكون مزودة بدرع سلامة"، مضيفا أن خطة الشركة هي مواصلة الابتكار حتى الوصول إلى "سيارة لا تصدم أحدا".

وستكون السيارة إي.إكس 90 مزودة بثماني كاميرات  و5 وحدات رادار و16 وحدة استشعار بالأشعة فوق الصوتية ونظام رصد الضوء وتحديد المدى، والذي يستطيع رصد وجود المشاة في أمام السيارة على مسافة تصل إلى 250 مترا وأي إطار على أي طريق مرصوف من مسافة 120 مترا.

وتقول فولفو إن أبحاثها تثبت أن أنظمة الاستشعار في السيارة تستطيع تقليل الحوادث التي تسفر عن الوفاة أو الإصابات الخطيرة بنسبة تصل إلى 20%. ومع تحديث هذه الأنظمة وفقا للبيانات التي يتم تجميعها، فإنها تستطيع تحسين  القدرة على تجنب حوادث التصادم بشكل عام بنسبة تصل إلى 9%.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية