موعد إنتاج أول رقاقة إلكترونية بمصر.. واستخدامها في السيارات مشروط

.

19 اغسطس 2022

قال الدكتور محمود عبدربه، الرئيس التنفيذي لمدينة زويل، إن الدولة ضخت في مدينة زويل 3 مليارات جنيه لتصل المدينة للإمكانيات الجالية وإنهاء الغرفة النظيفة، بكميات المعدات المتواجدة فيها وتدريب المهندسين وصولا إلى تشغيلها بالكامل بيد المهندسين.

وأضاف، في حوار مع برنامج عربيتي على «راديو مصر»، أن المدينة اهتمت ببرامج تكنولوجيا النانو وكيفية تصنعيها بالكامل والرقائق الإلكترونية، مضيفا أن الغرفة النظيفة بالمدينة على وشك الاختبارات النهائية للوصول لمقياس الاستاندرد، وبمجرد الافتتاح ستكون قادرة على إنتاج الرقائق الإلكترونية المطلوبة مها وفق المعايير العالمية.

أوضح أنه خلال شهرين ستكون الغرفة جاهزة للانطلاق بعد انتهاء أعمال الاختبارات وبعدها سيتم التركيز على إنتاج الأجهزة الطبية الدقيقة مثل جهاز قياس الضغط والسكر.

أضاف أن الغرفة قادرة على إنتاج الشريحة الإلكترونية الخاصة بالسيارات لكن الأمر يحتاج للاتفاق مع الشركات المصنعة التي تستخدم تلك الشرائح وضخ استثمارات.

وأشار إلى أن المحك الأساسي هو امتلاك التكنولوجيا، ويعدها يمكن التحول من الإنتاج محدد الكمية لإنتاج أكبر.

أشار إلى أن الإمكانيات المتواجدة في الغرفة عالية جدا تمكنا من إنتاج التصميمات الخاصة بإنتاج الرقائق الإلكترونية الخاصة بالسيارات الكهربائية.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية