حريق كنيسة أبو سيفين.. كيف وصلت سيارات الإسعاف لإنقاذ المصابين خلال دقيقتين فقط؟

حريق كنيسة أبو سيفين.. كيف وصلت سيارات الإسعاف لإنقاذ المصابين خلال دقيقتين فقط؟

14 اغسطس 2022

قال وزير الصحة والسكان، الدكتور خالد عبد الغفار أنه تم إبلاغ هيئة الإسعاف بوقوع حريق كنيسة أبوسيفين بمنطقة إمبابة في تمام الساعة الـ 8:57 دقيقة، على الفور تحركت أول سيارة إسعاف، من أقرب تمركز بمنطقة مطار إمبابة، ووصلت لموقع الحريق في تمام الساعة الـ 8:59 دقيقة، ثم توالى وصول باقي السيارات.

المشكلة الرئيسية كانت حدوث الحريق أثناء القداس بعدما نشبت النار في تكييف بالطابق الثانى بمبنى الكنيسة، والذى يضم عددًا من قاعات الدروس، وأدى ذلك لانبعاث كمية كثيفة من الدخان كانت السبب الرئيسي في حالات الإصابات والوفيات، لكن التدخل السريع للإسعاف ساهم في المساعدة الفورية لـ 55 مصابا لم ينقل منهم سوى 12 فقط للمستشفيات.

وزارة الصحة والسكان أكدت أن سيارات الإسعاف التي تم الدفع بها لموقع الحريق بلغت 37 سيارة، وتم نقل 55 حالة إلى مستشفيي (إمبابة العام، والعجوزة) وتم رفع حالة الاستعداد بمستشفيات محافظتي الجيزة والقاهرة، وتم توافر جميع فصائل الدم وأدوية الطوارئ في جميع المستشفيات التي استقبلت المصابين.

وبحسب هيئة الإسعاف فإن الحريق كان قريباً من أقرب نقطة إسعاف وهي نقطة إسعاف المطار (إمبابة)، وأن السيارات المتواجدة في نقاط إسعاف إمبابة تلائم المنطقة والشوارع الضيقة الموجودة فيها، وبالتالي استطاعت الدخول سريعاً إلى الشارع ونقل أولى الحالات إلى مستشفى إمبابة العام.

يذكر أن فريق من النيابة العامة، قد ناظر جثث ضحايا الحريق الهائل الذي اندلع بكنيسة أبو سيفين في منطقة إمبابة، البالغ عددهم 41 شخصًا، للوقوف على أسباب الوفاة المختلفة.

وتبين من التحقيقات الأولية أن معظم الوفيات جاءت بسبب الدخان الكثيف الناتج عن الحريق، والتدافع بسبب محاولات هروب الضحايا.

وانتقل أعضاء من النيابة لسؤال المصابين البالغ عددهم 55 شخصًا، طبقًا لوزارة الصحة؛ ويتلقى منهم الرعاية الطبية حاليًا 12 مصابًا، منهم 5 في مستشفى العجوزة، و7 مصابين في مستشفى إمبابة العام.

وأصيب في الحادث خلال عمليات إجلاء الضحايا، والسيطرة على النيران، ضابطان و3 أفراد من قوات الحماية المدنية.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية