هل تصبح مصر مفتاح حل أزمة الرقائق العالمية؟.. الرمال البيضاء كنز على أرض الكنانة وعصب صناعة السيارات

.

محمد الهادي 11 اغسطس 2022

بدأت الحكومة اتخاذ خطوات لاستثمار 20 مليار طن رمال بيضاء في إنتاج الرقائق الإلكترونية التي تدخل في صناعة الإلكترونيات والسيارات والخلايا الشمسية. 

تعتبر الرقائق الإلكترونية عصب صناعة السيارت. إذ تدخل في كل مكوناتها بداية من نظام الفرامل وأنظمة مساعدة السائق المتقدمة، وحتى الأمور البسيطة كفتح الأبواب وغلقها. 

تتسابق دول العالم على تدشين استثماران بذلك المجال فتايوان ستنفق  100 مليار دولار لبناء مصانع رقاقات جديدة خلال السنوات الثلاث المقبلة

كما حصص البيت الأبيض 50 مليار دولار استثمارات إضافية لإنتاج أشباه الموصلات، في ظل قلق داخلي من الاعتماد على تايوان في استيرادها. 

قال المهندس أسامة كمال، وزير البترول الأسبق، في تصريحات تليفزيونية إن الرمال البيضاء تدخل في صناعة الخلايا الشمسية التي يتجه إليها العالم، مضيفا أن الاتحاد الأوروبي رصد مليارات الدولارات لإنشاء مصانع لتوليد الطاقة الشمسية و الرقائق التي تدخل في صناعة الأجهزة الإلكترونية. 

وأشار إلى أن الرمال البيضاء متوفرة في  شمال سيناء وجنوب سيناء وقنا بحوالي 20 مليار طن فضلا عن أن مصر تمتاز بارتفاع نسبة جودة الرمال البيضاء 99.8%.

وأكد أن الرمال البيضاء تدخل في الصناعات باهظة الثمن، لافتا إلى أن تحويل الرمال البيضاء من مجرد رمال إلى «كريستالة» لتكنولوجيا العالمية التي تدخل في صناعة الزجاج.

وكشف أن الدولة المصرية بدأت مشروعات في هذا الإطار من خلال الإجراءات التنفيذية، سيتم الإعلان عنها، مشيرا إلى أن صناعة الرمال البيضاء قديمة عرفها الفراعنة.

قال النائب حازم الجندي، عضو لجنة الصناعة بمجلس الشيوخ، إن مصر تصدر الطن بــ 20 دولارا، ونستورد زجاج بألف دولار، بينما يصل سعر الطن بعد تصنيعه في الإلكترونيات لـ 100 ألف دولار 

أكد أن «فرص مصر في هذا الملف كثيرة جدا، والخطوة الأولى التي اتخذناها هي إيقاف تصدير الرمال البيضاء، ويتم بحث تصنعيها بمصر كي تتحول إلى أشباه موصلات ورقائق إلكترونية».

وأضاف عضو لجنة صناعة الشيوخ أن مصر تحتاج إلى إجراء شراكات تكنولوجية كي تبدأ عملية تصنيع الرقائق الإلكترونية بمصر، ومن الوارد استقطاب أي شركات من تايوان، التكنولوجيا لم تعد حكرا على أحد»، مشيرا إلى أن تايون بدأت في عملية تصنيع الرقائق منذ الثمانينات. 

وقال الدكتور عصام الجوهري، أستاذ نظم المعلومات بمعهد التخطيط القومي، إن الرقائق الإلكترونية موجودة في كل جهاز على مستوى العالم، مؤكدا أن مصر لديها الرمال البيضاء التي تعتبر العنصر الأساسي في صناعة الرقائق الإلكترونية.

ولفت إلى أهمية الرقائق الإلكترونية في حياة المواطن بعد الثورة التكنولوجية الهائلة، مردفا أن الدولة لديها خطط واضحة للاستثمار في الرمال البيضاء.

وأكد أستاذ نظم المعلومات، أن الدولة أعدت خطة لزيادة القيمة المضافة من الرمال البيضاء، مشيرا إلى أن توطين صناعة الرقائق في مصر يسهم في نقل الخبرات وتوفير فرص العمل، لا سيما مع بوادر الحرب الصينية التايوانية التي من المتوقع حال اندلاعها ارتفاع أسعار الأجهزة والسيارات بشكل كبير جدا

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية