سر الهجوم الحاد من جاك الصينية على صناع جيب وفيات وبيجو

جاك الصينية

د ب أ 31 يوليو 2022

 هاجمت شركة صناعة السيارات الصينية المملوكة للدولة جوانجشو أوتوموبيل جروب (جاك) الرئيس التنفيذي لمجموعة صناعة السيارات الأوروبية الأمريكية ستيلانتس واتهمته بعدم احترام العملاء في السوق الصينية وهي أكبر سوق للسيارات في العالم، في إطار تصعيد النزاع بين المجموعتين حول فشل مشروع تصنيع السيارات جيب الأمريكية في الصين.

وقالت الشركة الصينية وهي  الشريك المحلي لمجموعة ستيلانتس في الصين إن تصريحات كارلوس تافاريس الرئيس التنفيذي لستيلانتس  أمس بشأن انهيار الثقة بين الجانبين بشأن الشراكة التصنيعية بينهما "لا تصدق".

وذكرت جاك جروب في بيان أن العديد من مشروعات ستيلانتس  فشلت في تحقيق النجاح نتيجة غياب الاحترام للعملاء في سوق السيارات الصينية.

وأعلنت مجموعة ستيلانتس التي تضم شركات بيجو ستروين الفرنسية وفيات الإيطالية وكرايسلر الأمريكية وأوبل الألمانية يوم الاثنين الماضي  إنهاء تعاونا مشتركا مع شركة جاك الصينية لتصنيع السيارات من أجل إنتاج سيارة طراز " جيب" محليا.

وأرجعت شركة ستيلانتس قرارها إلى "عدم احراز تقدم" في محاولتها الأخيرة للحصول على حصة أغلبية في الشراكة مع شركة جاك (مجموعة قوانتشو لصناعة السيارات) التي تأسست في مارس 2010.

وأضافت الشركة أنه سوف يتم توريد سيارات جيب للصين بدلا من إنتاجها وتوزيعها محليا.

ويكبد إلغاء الشراكة، شركة ستيلانتس خسارة بقيمة 297 مليون يورو (301 مليون دولار) خلال النصف الأول من عام 2022.

وكانت ستيلانتس قد أعلنت في كانون الثاني/يناير الماضي نيتها زيادة حصتها في الشراكة من 50% إلى 75%.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة