بورشه تريد مواصلة إنتاج سيارات الاحتراق رغم خطط التخلص من انبعاثات الكربون

بورشه

د ب أ 4 يوليو 2022

ذكرت شركة بورشه لصناعة السيارات الرياضية التابعة لشركة فولكس فاجن أنها تريد إنتاج المزيد من محركات الاحتراق رغم خطط الاتحاد الأوروبي للتخلص التدريجي من انبعاثات الكربون من السيارات الجديدة بحلول عام 2035.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة بورشه أوليفر بلوم لصحيفة بيلد أم زونتاج: "بورشه ملتزمة بأمرين .. التنقل الإلكتروني والوقود الإلكتروني".

وأضاف: "التنقل الإلكتروني هو أولويتنا القصوى". وفي الوقت نفسه، نواصل بناء محركات احتراق حديثة"، بحسب ما نقلت وكالة بلومبرج للأنباء.

وفي الأسبوع الماضي ، أيدت دول الاتحاد الأوروبي جهودا للقضاء على انبعاثات الكربون من السيارات الجديدة بحلول عام 2035 ، مما يبشر فعليا بنهاية عصر محرك الاحتراق الداخلي. وتم التوصل إلى الاتفاق بعد حل وسط اقترحته ألمانيا يمكن أن يتيح استخدام الوقود المحايد للكربون.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة