اللواء حسين مصطفى: عودة العمل بمستندات التحصيل طوق نجاة للصناعة المصرية خاصة السيارات

.

13 مايو 2022

أشاد اللواء حسين مصطفى، المدير التنفيذي السابق لرابطة مصنعي السيارات، بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي باستثناء المواد الخام ومستلزمات الإنتاج من فتح الاعتمادات المستندية والعودة مستندات التحصيل، مؤكدًا أنه طوق النجاة للصناعة المصرية، بعدما شهدت الفترة الأخيرة نقصًا في المواد الخام ومستلزمات الإنتاج بسبب صعوبات الاستيراد.

قال مصطفى، في مداخلة مع برنامج "عربيتي على "راديو مصر"،  إن قرار الرئيس السيسي بمثابة إنقاذ للصناعة المصرية بوجه عام من الإغلاق، بداية من صناعة السيارات مروراً بالمنسوجات والأدوية وغيرها من الصناعات.

وأضاف أن توجيهات الرئيس اختصرت إجراءات استيراد المواد الخام ومستلزمات الإنتاج ما يشجع الصناعة المحلية ويوفر العملة الصعبة التي يتم توجيهها لاستيراد سلع كاملة من الخارج.

وشدد على أن القرار يحمل بعدًا آخر إذ يؤكد أن الاقتصاد المصري استطاع تخطي التداعيات الحادة للأزمة الاقتصادية العالمية والسياسات النقدية العالمية من رفع الفائدة، كما يعطي دلالة أيضًا على أن الوضع النقدي لمصر ملتزم، والاحتياطات النقدية الأجنبي للدولة مستقرة ويخبر، فالدولة تفي بالالتزامات الدولية ومنحت أيضًا القدرة على تسهيل إجراءات الاستيراد.

كما أشاد بقرار تشكيل مجموعة عمل وزارية برئاسة رئيس مجلس الوزراء وبعضوية وزيري التجارة والصناعة والمالية وبعضوية البنك المركزي لمتابعة تقييم إجراءات الاستيراد مع يتيح تلبية أي مطالب أو تعديلات أو قرارات تشجع الصناعة المحلية.

تابعونا على

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة