الرئيس الجديد لشركة «فولفو كار» يسعى للاستغناء عن التطبيقات الخارجية تشغيل مركباته

الرئيس الجديد لشركة فولفو كار يؤكد أهمية سيطرة الشركة على التطبيقات التي تستخدمها في سياراتها

د ب أ 30 مارس 2022

قال الرئيس التنفيذي الجديد لشركة صناعة السيارات السويدية فولفو كار إن الشركة تحتاج إلى التحكم بصورة أكبر في التطبيقات التي تطورها وتستخدمها في السيارات التي تنتجها.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن جيم روان الذي تولى منصبه في فولفو كار الأسبوع الماضي قوله إن استخدام قوة الحوسبة والكمبيوتر في السيارات سيكون أكثر صعوبة وتغييرا أكبر مقارنة بالتحول من محركات الاحتراق الداخلي التقليدية إلى المحركات الكهربائية.

وأضاف روان: "يجب أن نكون أكثر ذكاء في القرارات التي نتخذها بشأن المفاضلة بين تطوير أو شراء البرمجيات والتطبيقات. وعلينا أن نفهم البرمجيات بصورة أكبر مما  كان عليه الحال من قبل".

يذكر أن شركة فولفو كار تنتج سيارات الركوب وهي مملوكة لشركة جيلي الصينية للسيارات وتختلف عن فولفو للحافلات والشاحنات.

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

بقلم هشام الزيني

"لخبطة" كوارث سوق السيارات

الأكثر قراءة