ظواهر طبيعية فى سوق السيارات 2021 و توقع 2022

هشام الزينى, 2 يناير 2022

فى إحصائية بسيطة فى عام 2021 دخلت سوق السيارات فى مصر 38 طراز سيارات جديدة ولهذه السيارات 112 موديل .. 80% من هذه السيارات صينية .. نحن لا نعيب ولا نحذر من هذه السيارات التى اصبحت بحق تنافس سيارات اوروبية أضف أيضا ظهور معامل جديد تنافس فيه اصحاب التوكيلات وهو عدد سنوات الضمان أو عدد الكيلومترات أيهما أقرب .. وجدنا صراعا كبيرا بين الشركات تفوقت فيه الشركات الصينية فى هذا الشأن بشدة من حيث  عدد سنوات الضمان أصبحت 5 سنوات أو 150 الف كيلو متر وأول سنتين صيانة مجانية مثلا ومن هنا نشأ الصراع من أجل العميل المصرى للتسارع فى التعاقد على هذه السيارات . صراع شديد من الوكلاء فى مصر والعميل المصرى عليه ان يختار بين الصينى واليابانى والكورى والأوروبى والامريكان .. سوق ممتلىء من كل بستان ماركة .. سوق 2022 سيكون شرسا فى السباق والغريب ان الكل سيكون فائزا فى ظل نقص الرقائق من جانب وكورونا من جانب أخر أما الجانب الثالث وهو الأوفر برايس الذى فتح شهيه بعض  الشركات الام  فى رفع الاسعارعلى وكيله فى مصر والمبرر موجود  مادام السوق يقبل بالزيادات والاوفر برايس والعميل بيجرى على السيارات من غير أى تذمر  أوإعتراض على الاسعار المبالغ فيها فلماذا لا اعوض خسائرى بسبب جائحه كورونا ونقص الرقائق الاليكترونية ؟!.

خلص الكلام 

تابعونا على

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة