مبيعات قياسية لشركة «أوتوموبيلي لامبورجيني» خلال 9 أشهر

أوتوموبيلي لامبورجيني

26 اكتوبر 2021

أعلنت «أوتوموبيلي لامبورجيني» (Automobili Lamborghini) عن مبيعات قياسية إضافية خلال الشهور التسعة الأولى من 2021. فقد شهدت الفترة الممتدّة من يناير إلى سبتمبر تسجيل الشركة لرقم قياسي لعدد المركبات التي جرى تسليمها للعملاء، حيث وصلت إلى 6,902 مركبة، بزيادة نسبتها 23 ٪ مقارَنة مع الفترة ذاتها من 2020، والتي شكّلت بدورها زيادة بنحو 6٪ بالمقارَنة مع الفصول الثلاثة الأولى من 2019 (فترة ما قبل جائحة كوفيد). وتبقى النظرة المستقبلية إيجابية بالمثل، في ظل استمرار تسجيل طلبات قوية على مجمل طرازات المجموعة.

حول هذا، قال ستيفن وينكلمان، الرئيس والمدير التنفيذي لدى «أوتوموبيلي لامبورجيني» : “تتمتّع علامة لامبورجيني بموقع قوي بشكل استثنائي، مع مجموعة شاملة ومرغوبة جداً من الطرازات ضمن فئات الطرازات بمحرّكات V10، V12 ومركبة (Urus) الـ  (SUV) الفائقة.. فالشركة تمكّنت من مواجهة المناخ الصعب خلال الشهور الـ 18 الماضية، كما حافظت باستمرار على نمو أعمالها، وهذا دليل على قوّة مجموعة منتجاتنا، والجاذبية المستمرّة التي تتمتّع بها العلامة التجارية حول العالم، واستراتيجية أعمالنا الدقيقة وشبكة وكلائنا القوية.”

وأضاف قائلاً: “كنا قد أعلنا في وقت سابق من هذه السنة عن خارطة طريق واضحة المعالم نحو جعل المنتجات كهربائية في المستقبل والتي تبدأ مع تحويل كامل مجموعتنا إلى هجينة في 2024، وهذا يشمل الرؤية المتعلّقة بطراز رابع جديد كهربائي بالكامل خلال العقد الجاري. وفي الوقت الراهن، نتابع الاحتفاء بمحرّك ’لامبورغيني‘ بالسحب الهوائي، حيث بدأت هذا الصيف عملية تسليم سيارة ’هوراكان STO‘ (Huracán STO) المستوحاة من عالم سباق السيارات، بينما تم الإعلان عن البيع التام لكل سيارات الإصدارين المحدودين الأخيرين بمحرّكات V12، وهما ’أفنتادور ألتيماي‘ (Aventador Ultimae) و’كونتاش LPI 800-4‘ (Countach LPI 800-4) اللذين تم الإعلان عنهما هذا الصيف، مع أجل تسليم لحوالي 12 شهراً ضمن مجموعة طرازاتنا الشاملة.”

ومن ناحية المبيعات، وفي المناطق الرئيسية الثلاث، وعلى مدى الشهور التسعة الأولى من 2021، ارتفع عدد المركبات التي جرى تسليمها للعملاء في القارّات الأمريكية بحدود 2,407 مركبات، مع زيادة نسبتها 25٪ عن الفترة ذاتها من 2020، وشهدت منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا زيادة قدرها 2,622 مركبة ونسبة ارتفاع بلغت 17٪، فيما سجّلت منطقة آسيا-الباسيفيك زيادة بمقدار 1,873 مركبة مع زيادة نسبتها 28٪ مقارَنة مع أرقام 2020. وتحافظ الـSUV الفائقة طراز ’أوروس‘ على موقعها الريادي كالطراز الأفضل مبيعاً (4,085 مركبة، +25٪) في ظل تمتّعها بأداء من أعلى درجة مجتمعاً مع مستويات استثنائية من العملانية، وتبعتها ’هوراكان‘ (2,136 سيارة، +28٪)، بينما حافظت ’أفنتادور‘ على ثبات مبيعاتها عند 681 سيارة، وذلك توافقاً مع مخطّط دورة حياتها.

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة