«سكودا» تعتزم خفض إنتاج سياراتها بواقع 250 ألفا لنقص الرقائق

سكودا

د ب أ 18 اكتوبر 2021

 ذكرت مجلة «أوتوموبيل» فوخه" الألمانية أن شركة سكودا التشيكية للسيارات التابعة لمجموعة «فولكس فاجن الألمانية» العملاقة سوف تخفض عدد السيارات المخطط انتاجها هذا العام بواقع 250 ألف سيارة، جراء نقص الرقائق التكنولوجية على مستوى العالم، وهو أكثر من ضعف الرقم الذي كانت تتوقعه الشركة الشهر الماضي.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المجلة أنه تم إلغاء المزيد من فترات العمل حتى نهاية العام، حيث لا تزال تحتفظ سكودا بعدد كبير من السيارات التي لم يتم الإنتهاء من إنتاجها ، وستركز على استكمالها أولا.

وقال مسئولو سكودا إن نقص الرقائق قد يستمر حتى النصف الثاني من عام 2022، قبل أن يحدث استقرار مرة أخرى، حيث يفرض الارتفاع الأخير في حالات الإصابة بكوفيد-19 في آسيا ضغوطا على عمليات الإنتاج.

كان المدير التنفيذي لسكودا توماس شايفر قال في أيلول/ سبتمبر إنه يتوقع أن تنتج الشركة سيارات أقل من المخطط بواقع 100 ألف سيارة.

وفولكس فاجن ومرسيدس التابعة لمجموعة دايملر الألمانية وتويوتا موتور كورب اليابانية من بين شركات السيارات التي تعرضت لأضرار جراء إغلاق مصانع في جنوب شرق آسيا، حيث بدت تلك المنطقة في السنوات القليلة الماضية مركزا لعمليات اختبار الرقائق وشحنها.

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة