كيا EV6 الجديدة تحصل على مصادقة بصمتها الكربونية

كيا EV6 الجديدة تحصل على مصادقة بصمتها الكربونية

17 اغسطس 2021

حصلت سيارة كيا EV6 على مصادقة لبصمتها الكربونية وإشارة “قياس الكربون” (Carbon Measured) من مؤسسة “كربون تراست” (Carbon Trust) العالمية الاستشارية لشؤون التغير المناخي والاستدامة، لتكون بذلك أول شركة سيارات كورية تحصل على هذه المصادقة.

 

وتضع استراتيجية كيا “Plan S” التحوّل الكهربائي على رأس أولويات الشركة للمستقبل، وتهيئ أساساً متيناً لمجموعة منتجات مؤلفة من 11 سيارة كهربائية جديدة بالبطارية بحلول عام 2026. وتُعد سيارة EV6 أول سيارة يتم إطلاقها ضمن هذه الاستراتيجية، ومن شأنها تعزيز مسيرة كيا نحو الريادة في تحقيق الانتشار الواسع للسيارات الكهربائية.

 

وحرصت كيا على أن توفّر سيارة EV6 ما يزيد عن مجرد التنقل الخالي من الانبعاثات الكربونية، حيث ركّزت أثناء إنتاج أول سياراتها الكهربائية حصراً على قياس وتخفيص بصمتها الكربونية على مدار دورة حياة السيارة، بما في ذلك كيفية الحصول على المواد الخام، وتوريد ونقل مختلف القطع، وتجميع المركبة وتوزيعها واستخدامها وإعادة تصنيعها عند نهاية دورة حياتها.

 

ويذكر أن سيارة EV6 أول سيارات كيا المبنية على المنصة الكهربائية العالمية النموذجية (E-GMP)، وتوفّر مدى قيادة كهربائية من الأفضل في الأسواق، ومع تزويدها بمساحة داخلية رائدة في فئتها والشحن فائق السرعة باستطاعة 800 فولط1، من شأن هذه السيارة أن تؤدي لتغيير جذري في سوق السيارات الكهربائية.

 

وتم استخدام عدد من المواد الصديقة للبيئة الجديدة للمرة الأولى في سيارة EV6، بما فيها بلاستيك البولي إيثيلين تريفثاليت (PET) المعاد تدويره في حصائر الأرضيات وأغطية المقاعد، وتحتوي كل سيارة ما يعادل 107 عبوات مياه بلاستيكية صغيرة (500 مل) من البلاستيك المعاد تدويره.

 

وتُعدّ مؤسسة “كربون تراست” شريكاً خبيراً مستقلاً لعدد من أهم المؤسسات حول العالم، حيث تقدّم للشركات الإرشادات اللازمة لاغتنام الفرص في عالم أكثر استدامة وأقل إصدراً للانبعاثات الكربونية، كما تقوم بقياس وتصديق البصمة الكربونية لمختلف المؤسسات وسلاسل التوريد والمنتجات.

 

وتم قياس إجمالي الانبعاثات الغازية لسيارة EV6 وفقاً لمعايير PAS2050، وذلك ضمن عملية تقييم المنتجات المتشددة التي تجريها “كربون تراست”. وتشمل هذه المعايير عدة جوانب، من كيفية استخراج المواد الخام، وصولاً إلى مصير المنتج في نهاية دورة حياته، ويتم قياس ذلك باستخدام مكافِئات ثاني أكسيد الكربون (CO2e). وتؤكد إشارة “قياس الكربون” على دقة هذه القياسات، وتمنح العملاء معلومات تمت مراجعتها من قبل مصادر مستقلة حول الأثر الكربوني لمشترياتهم.

 

وقال سانجداي كيم، رئيس قسم تخطيط الأعمال الاستراتيجي في كيا: “هذا التصديق مهمّ جداً ضمن الإجراءات الواسعة التي نتخذها للتخفيف من البصمة الكربونية لكل سيارة على مدارة دورة حياتها. ومع توفيرنا للمزيد من السيارات الكهربائية في السنوات المقبلة، سنوسّع جهود الاستدامة، وسنضمن تحقيق لمستويات مرتفعة من الشفافية فيما يتعلق بالتأثير البيئي. من الرائع العمل عن قرب مع “كربون تراست” للحصول على إشارة قياس الكربون، ما يعد من أولى خطوات تنفيذ مبادرات الاستدامة الجديدة”.

 

وتدرك شركة كيا مسؤوليتها تجاه الالتزام بالممارسات المستدامة، وفي عام 2019 حصلت الشركة على شهادة “نظام إدارة الطاقة (ISO 50001)” من المؤسسة العالمية للمعايير (ISO)، كما قامت مؤخراً بالتقدّم للحصول على تصديق من الفرع الكوري من لجنة RE100 .

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

بقلم هشام الزيني

مصر والمصريين

الأكثر قراءة