عادل خضر شاهدا على العصر: كيف عادت توكيلات السيارات إلى مصر في السبعينيات بعد غياب طويل

18 يوليو 2021

.

تغيير حجم الخط

المهندس عادل خضر الرئيس التنفيذي السابق لمجموعة المنصور، هو واحد من أهم أعمدة سوق السيارات في مصر، وصاحب رحلة عمرها 46 عاما في هذا المجال، بينها 27 عاما في قمة السوق بموقعه كرئيس تنفيذي لشركة المنصور.

 

اختص المهندس عادل خضر «الأهرام أوتو» بحوار خاص- ينشر كاملا في وقت لاحق –كان بمثابة شهادة على عصر التحولات الكبرى في سوق السيارات منذ سبعينيات القرن الماضي وحتى 2021.

 

في هذه الحلقة يجب المهندس عادل خضر عن السؤال: كيف عادت توكيلات السيارات إلى مصر في السبعينيات بعد غياب طويل :

 

بذاكرة فولاذية وبساطة عهدناها عليه وقراءة عميقة للماضى والحاضر بدأ المهندس عادل حضر حواره معنا قائلا: بداية عملي في مصر كانت في أكتوبرعام  1975، وكانت عن طريق الصدفه، والقدر لعب دور كبير جدا في حياتي عندما بدأت في العمل، فلم يكن مقررا لي استكمال  العيش في مصر.

 

كان حينها بداية سياسة الانفتاح الاقتصادي للدولة المصرية، واستطيع القول أنني أحد شهود هذا العصر  بعد فترة الانغلاق التي كانت موجودة في الستينيات.

 

بعد حرب أكتوبر 1973  بدأت سياسية الرئيس أنور السادات في ذلك الوقت بسياسة الانفتاح الاقتصادي والتى اختلف عليها الاقتصاديين ، ولقد انتقد معظمهم انتهاج سياسه  الانفتاح الاقتصادى بفتح الاستيراد دون وضع ضوابط له التى تتناسب مع الإمكانات التى كانت موجودة انذاك واتهم بالاستيراد العشوائى لاسيما ان مصر مجتمع استهلاكى وكانت البلاد متعطشه لأشياء كثيرة جدا بعد طول فترة الانغلاق  وعليه عادت التوكيلات مرة اخرى للقطاع الخاص.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>