الصين تجبر فولكس فاجن على تعديل هيكلها التنظيمي

د ب أ 17 يوليو 2021

.

تغيير حجم الخط

ذكر تقرير إخباري أن شركة فولكس فاجن، عملاق صناعة السيارات الألمانية، سوف تسعى إلى التأكد من الامتثال الكامل مع القواعد الجديدة "المتشددة" في الصين بشأن حماية البيانات، والتي طالت شركات مثل ديدي جلوبال، للنقل التشاركي، ومجموعة "تينيسنت هولدنجز" التكنولوجية العملاقة.

 

وبحسب ما أوردته وكالة بلومبرج للأنباء، تواجه فولكس فاجن خطر السقوط في دائرة الحملة الصينيية المتعلقة بأمن البيانات، حيث إن سياراتها ذاتية القيادة والكهربائية، تقوم بتوليد كنز من البيانات، التي تتضمن معلومات عن المقاصد المحببة، وطرق الوصول إليها.

 

وجرى بالفعل حظر سيارات شركة تسلا الأمريكية من الاقتراب من المواقع العسكرية بسبب مخاوف من أن الكاميرات المدمجة بها قد تستخدم في جمع بيانات حساسة.

 

ونقلت بلومبرج عن ستيفان ولينشتاين، الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاجن (الصين) قوله في إيجاز صحفي عن المبيعات، خلال النصف الأول من العام إن المجموعة "تراعي عن كثب" القواعد الجديدة... التي لا تتعلق فقط بالسيارات الكهربائية، ولكن أيضا بكيف تواجه الشركة حماية بيانات العملاء.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>