هل كانت كيم كارديشان «غبية» حينما قررت دفع 200 ألف دولار لكسو سيارتها اللامبرجيني بالفرو؟

جمال فؤاد 13 يونيو 2021

كيم كردشيان تلتقط صورًا مع سيارتها لامبورغيني المغطاه بالفرو الابيض

تغيير حجم الخط

بمجرد أن نشرت كيم كارداشيان عارضة الأزياء الأمريكية الشهرة صورًا لها مع سيارتها لامبورجيني اوروس المبطنة بالفرو بالكامل من الخارج والداخل عبر حسابها الشخصي على إنستجرام، اشتعلت عشرات الآلاف من التعليقات التي اتهمتها بـ«الغباء» لدفع مبلغ يزيد عن 200 ألف دولار من أجل تقاليع غير مفيدة على الإطلاق، فيما أبدى قليلون إعجابهم بفكرتها غير التقليدية.

 

 لكن ربما ما لم يدركه الكثيرون، فيما فعلته كيم كارديشان، أنها حصدت من خلال هذا البوست وحده على نحو 6 ملايين تفاعل في خلال أقل من 24 ساعة، وهو ما يعني المزيد من الملايين نحو خزائنها من الدولارات.

 

كيم كارديشان يتابعها الآن نحو 228 مليون متابع، ويبلغ سعر البوست الواحد لأي منتج إعلاني على حسابها الرسمي نحو  858 ألف دولار.

 

أي أن وقوفها لثواني وهي تحمل أي منتج يعني تحقيق هذا الرقم، وهي عملية تتكرر كثيرا.

  

الآن وفي رأيك هل كانت كيم كارديشان على حق حينما قررت إنفاق هذا المبلغ لتغطية سيارتها بالفرو؟





جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>