فورمولا 1: شوماخر الأكثر ترقباً ومازيبين الاكثر سخونة وتسونودا الأصغر سناً

(أ ف ب 25 مارس 2021

فورمولا واحد

تغيير حجم الخط

الأوّل يملك اسماً اسطورياً في الفورمولا واحد، الثاني نجل ملياردير، والثالث تقف خلفه اليابان، إمبراطورية الشمس: الألماني ميك شوماخر الاكثر ترقبا، الروسي نيكيتا مازيبين الاكثر سخونة (هاس) والياباني يوكي تسونودا الاصغر سناً (ألفاتاوري) في بداياتهم على حلبة صخير البحرينية هذا الأسبوع.

 

- شوماخر... تحت الأضواء -

 

يُعيد ميك اسم شوماخر والاحرف الاولى "أم أس سي" الى خط انطلاق بطولة العالم للفورمولا واحد.

 

"أنا فخور، إنها +دفعة+ وحافز يومي" هذا ما قاله السائق الشاب مؤخرا، وهو يهم في سن الـ 22 عاما، ليخطو خطواته الاولى في "الفئة الاولى"، وكما حصل مع والده ميكايل قبل 30 عاما في جائزة بلجيكا الكبرى عام 1991، يقف شوماخر الابن تحت الاضواء.

 

ولد هذا الشاب الاشقر صاحب العينين الزرقاوين في سويسرا، وهي سمة تميزه عن والده، ولكنه لم يتمكن من الهروب من الشكوك التي تلاحقه بشأن تواجده على أعلى مستويات سيارات المقعد الأحادي.

 

أن تحمل اسم شوماخر وتحصل على دعم فيراري عبر أكاديمية السائقين الخاصة بالفريق الإيطالي، هما دفعة قوية ولكن ميك أظهر أيضاً موهبته القيادية منذ بداياته في عالم سباقات الكارتينغ حين كان يقود تحت اسم شهرة والدته بيتش (كورينا).

 

جاد ومستقر ويعمل بجهد، فاز بلقب بطولتي أوروبا لسباقات فورمولا3 في عام 2018، وفورمولا2 العام الماضي.

 

يتوجب عليه، في عام 2021، التسلح بالصبر كونه سيقود احدى أسوأ السيارات على الحلبات حيث حلّ فريق هاس في المركز ما قبل الاخير في ترتيب الصانعين عام 2020، والأسوأ من كل ذلك اعتراف الحظيرة الاميركية انها لن تستثمر في تطوير السيارة خلال العام الحالي للتركيز على استثمارات عام 2022.

 

وقبل أن يتمكن من تطبيق القول المأثور "فرخ البط عوّام" عليه بداية أن يجلس في غرفة الانتظار، حاملا على كاهليه مسيرة أسطورية لوالده ميكايل تخللتها 7 ألقاب عالمية للسائقين، وهو رقم قياسي يتقاسمه مع سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون.

 

يكمن الهدف الاساس لميك هذا العام في التغلّب على سائق آخر أشقر بطول 1,76 م ويبلغ 22 عاما أيضاً: زميله مازيبين.

 

- مازيبين... والفضائح -

 

حتى قبل أن تدوس قدماه حلبات الفورمولا واحد، توجهت اصابع الاتهام نحو سائق هاس الجديد نيكيتا مازيبين، والسبب عائد إلى العديد من الفضائح التي لاحقت هذا الروسي، وآخرها في كانون الأول/ديسمبر 2020 عندما نشر فيديو على إنستغرام أظهره وهو يحاول لمس صدر شابة.

 

وبالرغم من أن مازيبين اعتذر مرارا عما بدر منه، إلا انه يصل الى البطولة العالمية بصورة مشوّهة. في عام 2016، تحدّث عنه الجميع سلبا بعدما قام بضرب السائق البريطاني كالوم إيلوت.

 

وحتى على الحلبة، ترافقه سمعة سيئة على انه من السائقين العدائيين، لا بل من الخطيرين، حصل مرات عدة على عقوبات في بطولة سباقات فورمولا2 حيث حلّ في العام الماضي في المركز الخامس في الترتيب العام النهائي للسائقين.

 

إضافة إلى هذه الفضائح، تلتصق بمازيبين سمعة "السائق الثري"، فوالده الملياردير دميتري مازيبين يملك شركة تصنيع الاسمدة المعدنية الروسية "أورالشيم"، ويشغل أيضاً منصب المدير غير التنفيذي لشركة "أورالكالي" المتخصصة في أسمدة البوتاس والتي باتت الراعي الجديد لهاس صاحب الهوية الاميركية.

 

تحدث مازيبين عن هذه المسألة في خلال حفل كشف النقاب عن السيارة الجديدة لعام 2021 والتي باتت تحمل ألوان العلم الروسي "الأبيض - الأزرق - الأحمر"، وقال "لست السائق الوحيد الذي عليه أن يواجه ذلك، أنا فخور بعائلتي وبوالدي".

 

يسعى مازيبين للرد على كل هذه الاتهامات على الحلبة، ويضيف "عليّ ان أبرهن عن نفسي في الفورمولا واحد، وسأفعل ذلك".

 

- تسونودا.. الأول منذ كوباياشي -

 

في سن الـ 20 عاما، يُعتبر يوكي تسونودا السائق الاول في الفورمولا واحد المولود في الالفية الثالثة. هو الاصغر سناً بين السائقين المشاركين في البطولة العالمية هذا العام، وأقصرهم (1,59 م).

 

حلّ العام الماضي ثالثا في الترتيب العام النهائي لبطولة سباقات فورمولا2، وهو سيحصل بين يديه، بخلاف شوماخر ومازيبين، بانضمامه إلى فريق ألفاتاوري على سيارة منافسة قادرة على حصد النقاط.

 

صرّح الياباني لوكالة فرانس برس خلال التجارب الشتوية على حلبة البحرين استعدادا للموسم الجديد "ربما الدخول ضمن المراكز الثمانية الاولى أو العشرة سيكون جيداً" في نهاية الموسم.

 

عكس أداء تسونودا الذي سجل ثاني أسرع توقيت في التجارب خلف ريد بول الهولندي ماكس فيرستابن، الإمكانات القيادية لموهبته خلف المقود.

 

وتابع "أحاول معرفة أكثر السيارة، والتعلم من اخطائي. ربما في نهاية العام سأتطلع لأكثر، ولكن في الوقت الحالي أنا سائق روكي ولا أعرف ماذا سيحصل في السباق".

 

وسيصبح تسونودا أول سائق ياباني يشارك في جائزة كبرى في الفورمولا واحد منذ مواطنه كاموي كوباياشي في آخر ظهور له مع فريق كاترهام عام 2014، علما انه يشعر "بالفخر للقيادة في الفورمولا واحد كسائق ياباني".

 

وأضاف هذا السائق المدعوم من هوندا مزوّد المحركات لفريقي ألفا تاوري وريد بول "أتحرق للقيادة على حلبة سوزوكا هذا العام (في 10 تشرين الاول/أكتوبر)، امام الجماهير اليابانية".

 

وعلى غرار جميع السائقين من أكاديمية ريد بول، يضع تسونودا نصب عينيه هدف الانتقال الى الحظيرة النمسوية كخطوة إضافية للاعتراف بموهبته القيادية ولتحقيق الانتصارات.

 

ولكن بداية، يتوجّب عليه أن يتفوق على زميله الفرنسي بيار غاسلي، وهو يقول ضمن هذا السياق "علاقتي جيدة جدا مع بيار، ولكن في السباق سنتحول إلى خصمين". يبدو أن تسونودا فهم الدرس منذ الآن!.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>