منها فراري وأودي.. لماذا يرفض محترفو القيادة استخدام هذه السيارات

9 فبراير 2021

فراري وأودي

تغيير حجم الخط

رغم الأضواء الساطعة التي تجذبها السيارات الرياضية منذ طرحها، وخاصة بين محبيها، إلا أن بعضها مرفوضا بين محترفيها، وفقا لموقع "هوت كارز" المتخصص بأخبار السيارات.
 
ونشر الموقع قائمة بمجموعة سيارات رياضية مرفوضة ومنبوذة بين محترفي ذلك المجال وخبراء السيارات، ويعتبرونها خادعة شكلا، ولا تمتلك حقيقة الأداء الرياضي، وهم:
 
- طراز كرايسلر Crossfire الذي طرح عام 2004، ولكن السيارة لم تنجح في منافسة موديلات طراز نيسان 350Z، وبي إم دبليو Z4.
 
- طراز Europa S لشركة لوتس البريطانية، الذي طرح عام 2006، ولكنه يمتلك محرك متواضع بسعة 2 لتر ينتج قوة 197 حصانا فقط.
 
- طراز 4C، لعلامة ألفا روميو، الذي تم إنتاجه 2013، وسرعان ما تم وقف تصنيعه خلال سنوات قليلة لعدم تحقيقه نجاح.
 
- طراز أودي RS5، وكان من فئة السيارات سيدان الرياضية، والذي لم ينجح أيضا في منافسة موديلات تابعة لنفس فئته، منها بي إم دبليو M3.
 
- طراز تويوتا Celica Mk 7، الذي طرح عام 1999، الذي يمتلك نظام دفع خلفي ولكنه فشل أيضا في منافسة فئته.
 
- طراز ميتسوبيشي3000GT، الذي لم يحقق أي نجاح بسبب تعرضه للأعطال المتكررة بمحركه.
 
- طراز فيراري 348، الذي طرح عام 1989، لكنه لم يتضمن أي صفات رياضية وعزف عنه محبو تلك الفئات.
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>