كل ما تريد معرفته عن شيفرولية بولت إي في 2020

وكالات 30 نوفمبر 2020

.

تغيير حجم الخط

تُعتبر بولت أي في Bolt EV أول سيارة كهربائية من إنتاج شفروليه، وهي سيارة ملفتة للأنظار بطبيعتها.

 

ونظرًا لكونها سيارة جديدة كليًا، فقد حصل مصمموها على حرية كاملة عند تطويرها، فأبدعوا في تصميم هيكل عصري أنيق مع مقصورة داخلية رحبة وواسعة توفر أعلى مستويات الراحة للركاب.

 

ومن خلال الحرص على تلبية ملاحظات واقتراحات العملاء، تقدّم سيارة شفروليه بولت أي في ما لا تقدّمه أي سيارة كهربائية أخرى من خلال أفضل الحلول العملية التي لا تقتصر على الأداء فحسب، بل تمتد لتشمل جوانب التصميم أيضًا.

 

وفي تعليقه على هذه السيارة، قال أحمد سدودي، مدير علامة شفروليه في الشرق الأوسط: “إن مجموعة توليد الطاقة من الجيل التالي في سيارة شفروليه بولت أي في تتناغم مع تصميم خارجي وداخلي معاصر.

 

فهي سيارة تزخر بالحداثة وتتمتع بتصميم ذكي يساهم في زيادة المساحة الداخلية وتحسين راحة الركاب. ولا يقتصر الأمر على التصميم، إذ تمتاز هذه السيارة بمدى قيادة غير مسبوق يصل إلى 520 كيلومتر، مما يجعل منها سيارة لا تقاوم”.

 

ومؤخراً، بات بإمكان سيارة شفروليه بولت EV الكهربائية بالكامل الآن أن تقطع مسافة أبعد بعملية شحن واحدة، وذلك مع زيادة مداها إلى 565 كم. ومع هذه الزيادة التي تبلغ 45 كم مقارنة بالطرازات السابقة، توفر بولت EV الكهربائية حلاً يوميًا عمليًا للسائقين الذين يهتمون بالبيئة.

 

كما أن أبعاد سيارة شفروليه بولت أي في فريدة من نوعها في فئة السيارات الكهربائية، حيث تقدم للمصممين مرونة عالية للإبداع. وتم تثبيت حزمة البطارية المسطحة أسفل أرضية السيارة من الداخل، مما أتاح للمصممين صقل أبعاد السيارة وخلق مظهر أنيق ومنحوت.

 

وتساهم المسافات القصيرة خلف العجلات ولمسات التصميم الحديثة في تعزيز تكنولوجيا الجيل التالي لمجموعة توليد الطاقة. ومع قاعدة عجلات تبلغ 2600 ملم، وعرض مميز للسيارة، تزهو شفروليه بولت أي في بمظهر هادف يستحضر مظهر سيارات الكروس أوفر.

 

كما تم تصميم المقاعد على غرار سيارات الدفع الرباعي بدلاً من سيارات هاتشباك العائلية، مما يمنح السائق رؤية خارجية مذهلة. ويمتد التميز في التصميم إلى الجزء الخلفي من السيارة، حيث يمتد زجاج النافذة الخلفية بالكامل إلى لوحة الرقم ويندمج مع المصابيح الخلفية LED على الباب الخلفي للسيارة.

 

وهذا التصميم ليس ذو غرض جمالي فقط، بل هو عبارة عن حل عملي للتخزين، فمن خلال دمج المصابيح الخلفية في الباب الخلفي ذو العرض الكامل، توفر شفروليه بولت أي في فتحة كبيرة تسهل تحميل وتفريغ الحمولة من السيارة.

 

وفي أعلى المقدمة، تتقدم المصابيح الأمامية LED بسلاسة باتجاه الحافة الأمامية لواجهة السيارة، مما يمنح شفروليه بولت أي في مظهرًا ديناميكيًا. وقد تم إعادة تصميم الشبك الأمامي المزدوج من شفروليه أيضاً، لتوفير تصميم أنيق مع رسومات تبدو ثلاثية الأبعاد. ويأتي هذا الشبك بلونين يندمجان بانسجام مع خيارات الطلاء الخارجي.

 

ومع ذلك، فإن شفروليه بولت أي في ليست مجرد سيارة مدهشة بتصميمها الخارجي فقط، حيث تم تصميم المقصورة بعناية مدروسة بشكل جيد لتوفير مقاعد مريحة تتسع لخمسة ركاب، بالإضافة إلى مساحة تخزين فسيحة.

 

وتم توسيع المساحات الداخلية وحيز الركبة في السيارة من خلال لمسات مميزة مثل لوحة العدادات “العائمة”، مما يخلق إحساسًا أفقيًا في المقصورة، بالإضافة إلى شاشة لمس ملونة بقياس 10.2 بوصة.

 

ولتوفير مساحة أكبر للركاب، استخدم فريق التصميم مقاعد ذات إطار رفيع تعزز من رحابة المقصورة الخلفية. وتم دمج وحدات كيس الهواء الجانبية كعناصر تصميم أيضًا.

 

وتتكاتف جميع هذه اللمسات لخلق مقصورة ركاب رحبة وواسعة تناقض الأبعاد الخارجية لسيارة شفروليه بولت أي في.

 

وقد تم تعزيز راحة الركوب من خلال محرك كهربائي وحيد سلس بشكل استثنائي، كما أنها مدعومة ببطارية تبلغ سعتها 60 KWh وينتج المحرك الكهربائي للسيارة عزم دوران فوري يبلغ 360 نيوتن للمتر، وقوةً تعادل 204 حصان. يمكن شحنها بسهولة من المنزل خلال فترة الليل.

 

يوفر عزم دوران تبلغ ذروته 360 نيوتن للمتر على الفور تقريباً، ويقدم تسارعًا من صفر إلى 100 كلم في 7.3 ثانية، متفوقاً على محرك الاحتراق الداخلي (ICE) V6 أو حتى المحركات التوربينية ذات 3 أسطوانات متوسطة، ويوفر إحساسًا بخفة الحركة أثناء القيادة. وهذا يجعل من قيادة السيارة على الطريق سلسة للغاية، مع عدم وجود ضوضاء محرك.

 

تساهم حزمة بطارية شيفروليه بولت إي في المثبتة على طول أرضية السيارة بأكملها في انخفاض مركز الثقل، وثبات السيارة والرحابة الداخلية. من خلال معالجة الظروف الواقعية للقيادة في المدينة بالإضافة إلى الرحلات الطويلة على الطرق السريعة، حوّلت شفروليه بولت إي في فكرة الحركة الكهربائية طويلة المدى وذات الأسعار المقبولة للغاية، الى واقع.

 

صرّح المدراء التنفيذيون لشركة جنرال موتورز بأنّ، سيارة شفروليه بولت إي في تستطيع أن تقطع 500 كلم وأكثر، في عملية الشحن الواحدة، ضمن رحلة القيادة العالمية للسيارات الكهربائية في الشرق الأوسط.

 

وبفضل قدراتها الكهربائية وسعرها المعقول، تعد سيارة شيفروليه بولت إي في الخطوة الأولى في رحلتنا نحو مستقبل خال من الحوادث و الإنبعاثات و الازدحام. تمنح شفروليه للمستهلكين من خلال هذه السيارة خيار الإستدامة دون المساومة على الأداء.”

 

ورغم أنها تشكل عنصرًا أساسيًا للتنقل الكهربائي المتطور، إلا أن سيارة شفروليه بولت أي في لا تشكل استثناءً في فئتها فحسب، بل إنها توفر مزايا الراحة والأداء العملي التي تقدمها السيارات الأعلى سعرًا.

 

هذا وتعد بولت EV، الرائدة من نوعها في فئة السيارات الكهربائية، أول سيارة كهربائية بالكامل من شفروليه. وساهم مدى القيادة الكبير والمريح لهذه السيارة، فضلًا عن مزاياها الأخرى التي تضفي المزيد على متعة القيادة، في تغيير تصورات العملاء في المنطقة حول القيادة الكهربائية منذ أن وصلت هذه السيارة إلى الإمارات العربية المتحدة في عام 2018.

 

ولمساعدة العملاء على تحقيق أقصى مستويات الاستفادة من سيارتهم الكهربائية، يتم بيع بولت EV مع حزمة مزايا شاملة، تشمل ضمانًا إقليميًا شاملاً لمدة 3 سنوات أو 100,000 كلم (أيهما يأتي أولاً)، وضمان مدته 8 سنوات أو 160,000 كلم على المكونات عالية الجهد (أيهما يأتي أولًا). كما توفر شفروليه أيضًا راحة البال للعملاء من خلال تقديم خدمة المساعدة على الطريق لمدة 4 سنوات مع سيارة بولت EV 2020.

 

جدير بالذكر أن سيارة بولت EV 2020 وصلت إلى أسواق مختارة في منطقة الشرق الأوسط، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة والكويت والأردن ولبنان، بحلول نهاية عام 2019.





الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>