Close ad
فولجا تعود من جديد بلمسة صينية.. سيارات روسية جديدة أم مجرد تجميع صيني؟

.

د ب أ 23 مايو 2024

أعلنت روسيا عن عودة علامتها التجارية العريقة فولجا للسيارات، وذلك من خلال الكشف عن 3 طرازات جديدة في معرض صناعي. لكن المفاجأة تكمن في أن هذه "السيارات الجديدة" قد تكون صينية بالكامل تقريباً، على الرغم من تصنيعها على الأراضي الروسية.

استثمار ضخم: تعتزم شركة صناعة السيارات الروسية استثمار أكثر من 60 مليار روبل (حوالي 663 مليون دولار) لتطوير الإنتاج الكثيف لهذه السيارات الجديدة خلال العام الحالي.

تصنيع في نيجني نوفجورود: سيتم تصنيع سيارات فولجا الجديدة في مصنع شركة جوركي أوتومبيل بلانت (جاز) الشهيرة بمدينة نيشني نوفجورد على نهر فولجا في روسيا.

شركة جديدة: ستتولى شركة "بي.إل.أيه" (الأحرف الأولى من اسم "إنتاج سيارات الركوب" باللغة الروسية) إنتاج السيارات رسمياً، وهي شركة تم تسجيلها مؤخرًا.

مكونات صينية: على الرغم من وجود شعار شركة "جاز" على السيارات، إلا أن معظم مكوناتها مصنوعة في الصين، بما في ذلك عجلة القيادة.

انتقادات حكومية: انتقد رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين بشدة الاعتماد على المكونات الصينية، وطالب بإنتاج مكونات محلية مثل عجلة القيادة وصندوق التروس.

مساهمة جاز محدودة: تقتصر مساهمة شركة جاز الروسية على تصميم بعض المكونات مثل ماص التصادم الخلفي وشبكة التهوية الأمامية.

تأثير العقوبات: تأتي عودة فولجا بعد عام من بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، مما أدى إلى فرض عقوبات اقتصادية غربية واسعة النطاق على روسيا.

انسحاب الشركات الغربية: نتج عن العقوبات انسحاب شركات صناعة السيارات الغربية تقريباً من روسيا، وتحول بعضها إلى شركات محلية روسية.

وتثير عودة فولجا بلمسة صينية تساؤلات حول مدى "روسية" هذه السيارات الجديدة، خاصة في ظل الاعتماد الكبير على المكونات الصينية وردود الفعل الحكومية المنتقدة.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

الأكثر قراءة