Close ad
دراسة تكشف عن أزمة كبيرة تواجه سائقو السيارات العريضة.. كيف تتصرف إن كنت أحدهم؟

سائقو السيارات العريضة

د ب أ 18 ابريل 2024

أظهرت دراسة جديدة في بريطانيا أن سائقي السيارات يعانون أثناء الدخول إلى السيارة أو الخروج منها في أماكن الانتظار بسبب زيادة حجم سياراتهم.

وبحسب الدراسة التي أجرتها شرشل موتور إنشورانس إن الكثير من شركات صناعة السيارات تزيد عرض مركباتها رغم أن حجم أغلب مساحات انتظار السيارات في بريطانيا تستند إلى توجيهات تعود إلى سبعينيات القرن العشرين.

اعتمدت الدراسة على تحليل 10 طرز سيارات شهيرة وكشفت أن متوسط  عرضها زاد من 168 سم عند طرحها لأول مرة إلى 180 سم حاليا.

وتوصي التوجيهات التي أصدرتها الرابطة البريطانية لأماكن الانتظار بأن يكون عرض المساحة المخصصة لكل سيارة في مكان الانتظار 240 سم وهو ما يعني أن المسافة الفاصلة بين كل سيارتين تبلغ حوالي 30 سم.

وأشارت الدراسة إلى أن عرض السيارة فورد فيستا زاد من 155سم إلى 174 سم حاليا. كما زاد عرض السيارة فوكسهول كورسا بمقدار 24 سم إلى 177 سم، والسيارة نيسان قيشقاي بمقدار 6 سم إلى 184 سم وهيونداي توكسون بمقدار 4سم إلى 187 سم.

وقال اثنان من بين كل 5 أشخاص شملتهم الدراسة (40%)  إنهم يضطرون إلى ضغط أجسامهم  حتى يتمكنوا من الدخول إلى السيارة أو الخروج منها  عند وجود سيارة إلى جوارها في مكان الانتظار  مرة واحدة في الشهر على الأقل.

وقال حوالي 22% منهم إنهم اضطروا إلى الدخول إلى السيارة عبر صندوق الأمتعة الخلفي مرة واحدة على الأقل في الشهر  بسبب صعوبة الدخول إليها من الباب. وقال 32% منهم  إنهم يقودون حاليا سيارات أكبر من السيارات التي كانوا يقودونها منذ 5 سنوات.

وكانت الأسباب الأكثر شيوعا لدى الذين شملهم المسح لاختيار سيارات أكبر هو الحصول على مساحة داخلية أكبر لضمان الراحة وحبهم لتصميم السيارة الأكبر، والحاجة إلى مساحة إضافية للترفيه وإضافة تجهيزات جديدة.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية