Close ad
هل سيخسر وكلاء السيارات بعد هبوط الدولار الأسود واحتمال تراجع الأسعار؟.. الإعلامي هشام الزيني يجيب |فيديو

.

26 فبراير 2024

عقب الإعلان عن صفقة رأس الحكمة، والتراجع الكبير في سعر الدولار بالسوق الموازية ينتظر عملاء السيارات هبوط الأسعار من أجل الشراء، لكن أقوال تتردد بأن الوكلاء لن يخفضوا الأسعار لأنهم اشتروا السيارات الحالية بسعر عالي.

في هذا السياق قال الإعلامي هشام الزيني، المتخصص في أسواق السيارات، إن الوكيل لن يخسر لأنه باع بالفعل، وسدد التزاماته للشركة الأم لكن الكرة الآن في ملعب الموزعين، الذين قرروا بالفعل التخلي عن جزء من الأوفربرايس مع استمرار تراج الدولار بالسوق الموازية.

وأوضح في تصريحات لبرنامج «مع خيري» الذي يقدمه الإعلامي خيري رمضان على قناة المحور، أن وكلاء كثيرون كانوا يعتمدون على الموزعين لتمويل صفقات شراء السيارات، وبالتالي فإن الموزع كان يدبر الدولار بسعر السوق السوداء ثم يشتريها الوكيل بالسعر الرسمي وتعود للموزع الذي يفرض عليها أوفربرايس كبير لتعويض فارق العملة الذي دفعه.

وأشار الزيني إلى أن سوق السيارات حاليا يعاني من حالة شلل كبير بسبب صفقة رأس الحكمة، مؤكدا أن العملاء لديهم أمل كبير في مزيد من تراجع الدولار وبالتالي الشراء بأسعار أقل.

وقال الزيني إن عقد صفقة رأس الحكمة ودخول نحو 35 مليار دولار إلى السوق في خلال شهرين فقط، وجه ضربة قاسية لكل من كانوا يراهنون على ارتفاع الدولار أو وصوله إلى 100 جنيه.

وأضاف أن التراجع المستمر للدولار في السوق الموازيه حاليا سيكون له تأثير كبير، على أسعار السيارات، لأن هذا القطاع كان يعتمد على السوق الموازية في تدبير احتياجاته من العملة الأمريكية.

وقال الزيني إن  بعض الموزعين يقومون حاليا بتخفيض أسعار السيارات بالتنازل عن الأوفر برايس أو نسبة من الربح مع ازدياد التوقعات بمزيد من التراجع في الدولار بالسوق الموازية.

اخبار جوجل تابعوا صفحتنا على أخبار جوجل

الاخبار المقترحة

الاخبار الرئيسية

مقال رئيس التحرير

بقلم هشام الزيني

"ولسه"

الأكثر قراءة