لمنافسة تسلا.. بورشه تسعى لعلاقات أقوى مع شركات البطاريات

د ب أ 7 ابريل 2021

بورشه تسعى لعلاقات أقوى مع شركات بطاريات السيارات الكهربائية

تغيير حجم الخط

 قالت شركة صناعة السيارات الرياضية الفارهة الألمانية بورشه إنها تسعى إلى تقوية علاقاتها بالشركات المتخصصة في تكنولوجيا بطاريات السيارات الكهربائية لتعزيز التفوق التكنولوجي ومنافسة الخصم الأقوى تسلا، الذي ساعد في نجاح مبيعات سيارتها الكهربائية تايكان.

وأضافت الشركة التابعة لمجموعة فولكس فاجن الألمانية لصناعة السيارات أنها تجري محادثات من أجل المزيد من التعاون مع مطوري البطاريات ومنهم شركة كستوم سيلز الألمانية.

وأشارت وكالة بلومبرج للانباء إلى أن بورشه تعتزم إنفاق 15 مليار يورو (18 مليار دولار) خلال خمس سنوات لتعزيز وجودها في مجال السيارات الكهربائية والخدمات الرقمية.

وقالت بلومبرج إن البقاء على قمة أحدث التطورات في تكنولوجيا البطاريات سيكون عاملا حيويا في تحول جمهور محركات الاحتراق الداخلي التقليدية فائقة التطور التي تقدمها بورش نحو الجيل الجديد من سياراتها والتي ستعمل بمحركات كهربائية مثل تايكان.

ومن المحتمل أن يؤدي التفوق الواعد لأداء البطاريات إلى إحباط خطط بورش للوقود الاصطناعي الذي يمكن أن يشغّل السيارات الرياضية المستقبلية داخل وخارج مضمار السباق.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>