تكنولوجيا جديد تعالج أخطر مشكله تواجه السيارات ذاتية القيادة

د.ب.أ 4 ابريل 2021

نظام إنذار مبكر لتوجيه السيارات ذاتية القيادة

تغيير حجم الخط

 طور فريق من الباحثين في جامعة ميونخ التقنية بألمانيا منظومة للانذار المبكر للسيارات ذاتية القيادة، تعتمد فكرتها على تطويع تقنيات الذكاء الاصطناعي للاستفادة من آلاف المواقف الفعلية التي تحدث أثناء القيادة.

 

وأفاد الموقع الإلكتروني "فيز دوت أورج"، المتخصص في التكنولوجيا، أن المنظومة التي تم ابتكارها بالتعاون مع شركة "بي.إم.دبليو" الألمانية للسيارات الفارهة، يمكنها توجيه إنذار مبكر قبل سبع ثوان من حدوث المشكلة التي لا تستطيع السيارات ذاتية القيادة التعامل معها بمفردها. وتصل دقة المنظومة في التنبؤ بالمشكلات إلى 85 بالمئة.

 

وتعتمد المنظومة الجديدة على وحدات استشعار وكاميرات لتصوير البيئة المحيطة بالسيارة أثناء الحركة، مع تسجيل كافة البيانات الخاصة بالتشغيل، مثل ظروف الطريق وزوايا العجل والمناخ والسرعة ودرجة الرؤية. وتصدر تقنيات الذكاء الاصطناعي التي تتحكم في المنظومة قراراتها اعتمادا على هذه البيانات.

 

وعندما ترصد المنظومة احتمال حدوث موقف خطير قد يتطلب مساعدة السائق، فإنها تقوم بتحذيره بشكل مسبق من أجل التدخل في الوقت المناسب.

 

ويقول الباحث إيكهارد شتاينباخ، عضو فريق الدراسة، إن معظم أنظمة القيادة الذاتية المعمول بها حاليا تحاول تحسين أسلوب فهم السيارة لأنماط المرور والسير المختلفة، ولكن الميزة في المنظومة الجديدة أنها تتجاهل بالكامل طريقة تفكير السيارة، وتركز على تحليل البيانات المتاحة للطريق من أجل رصد احتمالات حدوث موقف خطر يتطلب تدخل السائق، وبالتالي فإن النظام الجديد يقدم وظيفة حماية للتعرف على أوجه الضعف في السيارة أثناء السير.

 

وأكد فريق الدراسة أنه تمت تغذية المنظومة بحوالي 2500 موقف تطلب تدخل السائق أثناء تحرك السيارة ذاتية القيادة.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>