"الاهرام" شاب عمره 23 سنة

هشام الزينى 28 مارس 2021

تغيير حجم الخط

احتفلت واساتذتى وقراء الأهرام وشركات السيارات من الذين ارتبطوا بعدد ملحق سيارات الأهرام بالسنة 23.

 

طوال هذه السنوات تعلمت من اساتذتى فى عالم السيارات - بداية من الأستاذ الصحفى الكبير عادل إبراهيم أول من طلب منى التعاون معه فى كتابه باب صغير فى صفحة عالم السيارات- صفحه أسبوعية داخل الأهرام يوم الأحد،  وكان له الفضل فى استمرارى ومن بعده الاستاذ الصحفى الكبير حسن المستكاوى - إن مبادىء الأهرام ثابتة لا تتغير مع اختلاف المضمون، وعلينا جميعا أن نرتقى عن الصغائر والنزاعات فاسم الأهرام حفر داخل القراء بتسعه حروف لكلمه واحدة ( المصداقية).

 

فالقارىء يثق فى مصداقية "الأهرام" وعلينا جميعا أن نتعامل بهذا المنطق مع الرسالة الإعلانية التحريرية .. تعلمت هذا وأنا من أوائل من عملوا من العدد "الزيرو" للملحق والأن أشرف بتولى الإشراف التحريرى على هذا الإصدار العظيم بكونه من الأهرام بيتنا الكبير الذى نفخر بانتماءنا لوطن الأهرام.

 

احتفالنا اليوم له طعم ومذاق جديد عن السنوات السابقة لأن كل من ساهم فى بدايات هذا الشاب الذى أصبح عمره 23 عاما من أسرة التحريريكتب حكايته ورؤيته مع هذا التاريخ الذى أثر ويؤثر وسيظل مؤثرا فى سوق السيارات.

 

ملحق سيارات الأهرام الشاب عملاقا فى السوق يرصد الأحداث تطوراتها.. صامدا لا يعرف الخوف ولا يميل بمبادئة أبدا مهما بلغت الضغوط عليه فملحق سيارات الأهرام لم يتخلف عن الصدورمنذ إصداره أسبوعيا فى ظل عواصف وأمواج عاتية مرت بسوق السيارات.. نحن نعد قارئنا العزيز بمواصلة الطريق من أجله ومن أجل المعلنين الذين كانوا ومازلوا خير معين لنا فى مشوارنا بشفافية عالية لأنهم مؤمنين بمصداقية الأهرام.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>