فريق هيونداى يشارك فى سباقات السيارات الكهربائية

وكالات 22 فبراير 2021

فريق هيونداى يشارك فى سباقات السيارات الكهربائية

تغيير حجم الخط

يشارك فريق هيونداي “موتور سبورت” قريبًا في البطولة الافتتاحية لسباق السيارات الكهربائية بالكامل PURE ETCR، والتي ستنطلق في وقت لاحق هذا العام، ويتوقع أن تضع هذه البطولة معيارًا جديدا لسباق السيارات الكهربائية حول العالم وتشجع على تسريع الانتقال إلى التنقل الخالي من الانبعاثات، وتشارك هيونداي في البطولة لجعل رياضة السيارات صديقة للبيئة.

ينافس فريق هيونداي “موتور سبورت” في بطولة PURE ETCR بسيارة فيلوستر N ETCR الجديدة والكهربائية بالكامل والتي تتميز بالأداء العالي. ويبشر انتاج فيلوستر N ETCR بعصر جديد ومثير لشركة هيونداي تقام فيه السباقات معتمدة على السيارات الكهربائية لتصبح أحد ركائز عمل الشركة.

وإلى جانب استراتيجيتها لتطوير السيارات الكهربائية، استخدمت هيونداي أيضًا ريادتها في تكنولوجيا خلايا الوقود لتطوير مولد الهيدروجين الخاص بها، وسيتمكن هذا المولد من شحن السيارات الكهربائية من خلال تحويل الهيدروجين الأخضر (الخالي من الكربون) إلى طاقة شحن.

وتعد رياضة السيارات لهيونداي مجالًا يمكن للشركة من خلاله تجربة التقنيات الجديدة التي تطورها، وفي هذا السياق أثمر التعاون بين فريق هيونداي “موتور سبورت” وخط العلامة التجارية هيونداي N بتصاميمه القوية الرياضية، سيما مع النجاح الكبير لمركبات هيونداي في كل من بطولة العالم للراليات WRC وبطولة TCR بالإضافة إلى أسطول سياراتها الأخرى التي لاقت استحسانًا كبيرًا مثل أي 20- N.

وحول جهود هيونداي لتطوير مركبات صديقة للبيئة أشار أندريا أدامو مدير فريق هيونداي “موتور سبورت” قائلا: “تبذل هيونداي جهودًا ضخمة لتطوير التنقل المستدام من أجل عالم أفضل، ومن المجالات التي تجتهد فيها هيونداي لتحقيق هذا الهدف مجال رياضة السيارات، ولذا نتحمس جدا للمشاركة في PURE ETCR القادم لنظهر روعة سياراتنا المتطورة صديقة البيئة ولنبني على نجاحنا السابق الكبير في بطولات WRC وTCR، وبذلك سنتمكن من تقليل الانبعاثات بشكل كبير في رياضة السيارات مع ضمان بقاء هذه الرياضة الرائعة المحبوبة ممتعة للسائقين والمشجعين على حد سواء”. 
 
هيونداي موتور سبورت .. خبرة متميزة في WRC وTCR
 
دخلت هيونداي مؤخرا لمجال رياضة سباق السيارات، وسرعان ما أصبح هذا المجال أحد ركائز عمل هيونداي فاستطاعت الشركة ترك بصمتها بالفعل فيها، ولتدعيم وجود الشركة في هذه الرياضة؛ تم تشكيل فريق هيونداي “موتور سبورت” في عام 2012 في Alzenau بألمانيا، وقام الفريق بتطوير أول سيارة رالي هي أي 20 WRC.
 
ثم دخلت هيونداي موتور سبورت بطولة FIA World Rally للمرة الأولى في عام 2014، وبعد خمسة مواسم ناجحة فاز الفريق ببطولة الرالي العالمية- World Rally للمرة الأولى في عام 2019. وتكرر هذا الإنجاز العام الماضي أيضا لتعزز بذلك هيونداي سمعتها في رياضة السيارات العالمية.
 
ثم دخلت هيونداي موتور سبورت عالم سباقات الحلبة في عام 2018 باستخدام سيارتها المتميزة أي 30- N TCR، بعد نجاحها في بطولة العالم للراليات، وقام سائق الفورمولا الشهير غابرييلي تاركويني بقيادة السيارة وتصدر سباق WTCR الافتتاحي في عام 2018. وبعد مرور عام؛ قام السائق نوربرت ميشيليز الشهير بقيادة أي 30 N TCR في البطولة الثانية على التوالي.

 

 
 
 
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>