لماذا الاقبال الكبير على الاحلال والتجديد فى مصر ؟

هشام الزينى 21 يناير 2021

تغيير حجم الخط

المبادرة الرئاسية للاحلال والتجديد مشروع قومى لابد من التوقف امامه لدراسته بحق ..كنت هناك فى المعرض الأول . الحقيقة لم أكن أتصور ولا أتخيل الاقبال الكبير ..فعلا هذا القدر  من زحام البشر داخل قاعة المعرض الذى تم تصميمه بعناية فائقة بداية من باب للدخول وباب للخروج وقياس درجات الحرارة مع الكمامة . الحقيقة ما شهدته واشهد عليه هو مقدار حماس  كل من كان متواجدا داخل المعرض بقوة لم اشهده من قبل فى اى معرض أخر سواء عالميا أو حتى محليا منذ ان وعيت على معارض السيارات فى مصر أو سافرت لحضورها عالميا .. المكان رائع سهل ان تتجول حتى داخل جناح الوزرات والهيئات الدائرى التى تتوسط القاعه ثم فى الدائرة الأوسع الموجود فيها  اجنحه المعرض والبنوك .

 اشد المتفائلين لايمكن ان يقدر حجم الاقبال من الجمهور فى مصر ..يمكننى أن ارجع هذا الاقبال إلى عدة نقاط :

أولا :الإهتمام الرئاسى بهذا المشروع وثقة الشعب فى الرئيس وما يعلنه من مشاريع مستقبلية خاصة بالشعب المصرى  وصحته وفائدته

ثانيا :تعليمات  الرئيس للهيئات والوزارات بتنظيم حزمة متكامله للمستفيدين من عملية الاحلال والتجديد

ثالثا: القرارات التى اتخذت من اجل إعلاء شأن هذه الصناعة فى مجال الغاز الطبيعى وسرعة تلبية الصناع فى مصر بل واقدامهم على عملية التحويل وهذه العمليات وما تصاحبها من ضمانات للحالة الفنية للسيارات للعملاء الذين سوف يقبلون على المشروع طبقا للجداول الزمنية .

رابعا: البنك المركزى وما اعلنه من رصده  للمليارات والفائدة ال3% والسنوات الطويلة للتقسيط

إن تبنى الرئيس وتعليماته للوزارات وسرعة التنفيذ ودقتها والجدول الزمنى الذى تم وضعه باحترافية  على مراحل رساله للخارج والداخل ان مصر فى عهد السيسي لا تعمل بخطوات غير مدروسه بل ان كل خطوة محسوبة وان مصلحه المواطن المصرى ومصر هى الهدف  ليس إلا .. اعتقد ان يوم 4 يناير سيظل محفورا  على صفحات سوق السيارات ولن يمحى .. الكلام لن ينتهى 

 

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>