سوق السيارات الفرنسية يخرج من ركود كورونا

د.ب.أ 3 اغسطس 2020

.

تغيير حجم الخط

 ظهرت على سوق السيارات الفرنسية علامات الانتعاش في يوليو المنصرم ، بعدما شهد ركودا حادا خلال الإغلاق بسبب فيروس كورونا، حسبما ذكرت وكالة بلومبرج للأنباء.

 

وأعلنت رابطة شركات صناعة السيارات الفرنسية في باريس اليوم السبت أن تسجيل السيارات الجديدة في فرنسا ارتفع بنسبة 9ر3 % في يوليو مقارنة بنفس الشهر في العام الماضي ليصل إلى 178981 سيارة مسجلة. كما شهد سوق الشاحنات الخفيفة زيادة طفيفة، مع ارتفاع التسجيلات الجديدة بنسبة 1ر2 % إلى 39918.

 

ويأتي هذا الارتفاع بعدما شهد السوق السيارات الفرنسي انخفاض المبيعات في الربيع حيث بقيت البلاد في الإغلاق لمنع انتشار كوفيد- 19.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>