فولكس فاجن بصدد الإعلان عن كارثة في المبيعات خلال الربع الثاني من 2020

د.ب.أ 30 يوليو 2020

.

تغيير حجم الخط

 تستعد شركة فولكس فاجن الألمانية لصناعة السيارات اليوم الخميس للإعلان عن نتائج أعمالها خلال الربع الثاني من العام الحالي، في ظل توقعات بتكبد خسائر بقيمة مليارات اليورو بسبب تداعيات وباء فيروس كورونا.

 

وقال المدير المالي لفولكس فاجن، فرانك فيتر، في بداية أبريل الماضي إن الشركة تتوقع تحقيق أرباح منخفضة للغاية هذا العام.

 

وعلى الرغم من أن فولكس فاجن سجلت بالفعل زيادة طفيفة في مبيعاتها بالسوق الصينية، فإن مبيعات الشركة خلال الفترة ما بين أبريل حتى نهاية يونيو تراجعت بمقدار الثلث، أي نحو 89ر1 مليار سيارة.

في حين انخفضت المبيعات إلى أقل من النصف في غرب أوروبا.

 

وفي منتصف مارس الماضي، تم إغلاق مصانع الشركة لعدة أسابيع بسبب تفشي فيروس كورونا، مما كلف الشركة خسائر بنحو 2 مليار يورو (6ر2 مليار دولار) أسبوعيًا في ذروة الأزمة، وفقًا لما أعلنه الرئيس التنفيذي لفولكس فاجن هربرت ديس.

 

وفي منتصف يوليو، خسرت الشركة مبلغا من السيولة يقدر بنحو 10 مليار يورو.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>