الـ"أي مارك" تكنولوجيا حماية المستهلكين من قطع الغيار المغشوشة.. لماذا تأخر تطبيقها؟

11 يوليو 2020

.

تغيير حجم الخط

قال الدكتور أحمد سمير القائم بأعمال رئيس جهاز حماية المستهلك، إن تكنولوجيا الـ"أي مارك" خطوة ضرورية لحماية المستهلكين من مخاطر قطع الغيار المغشوشة.

 

وأضاف في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، إن هذا المشروع الضخم لا يمكن أن ينفذه الجهاز بمفرده، مؤكدا ضرورة مشاركة الوكلاء وأصحاب المصلحة في تنفيذه.

 

وأشار إلى أنه يجب على المستوردين والمصنعين بدء وضع أكواد التشغيل، بحيث يمكن للمستخدم التأكد من كونها أصلية عبر تطبيق خاص على الهواتف المحمولة، مما يتيح للجهاز حصر قطع الغيار المغشوشة وتعقبها.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>