تراجع كبير في مبيعات فولكس فاجن بأمريكا

د.ب.أ 2 يوليو 2020

فولكس فاجن

تغيير حجم الخط

 أعلنت شركة فولكس فاجن الألمانية لصناعة السيارات مساء الأربعاء أن مبيعاتها في الولايات المتحدة سجلت تراجعا قويا في الربع الثاني من العام الحالي الذي تأثر بأزمة كورونا.

 

وأوضحت الشركة الألمانية في مقرها الرئيسي في أمريكا في مدينة هيرندون بولاية فيرجينيا، مساء اليوم الأربعاء، أن مبيعاتها من السيارات التي تحمل العلامة فولكس فاجن وصلت في الفترة المشار إليها إلى 69 ألف و933 سيارة بتراجع بنسبة 29% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

 

وبلغ إجمالي نسبة التراجع في مبيعات فولكس فاجن في أمريكا في النصف الأول من العام الحالي 22%.

 

ونظرا لإغلاق معارض السيارات وبقاء العملاء في المنزل في ظل أزمة كورونا، فقد سجلت بقية شركات القطاع تراجعات قوية رغم تقديم خصومات كبيرة.

 

وسجلت مبيعات جنرال موتورز، رائدة السوق الأمريكية، تراجعا بنسبة 34% حيث وصلت مبيعاتها إلى 492 ألف و489 سيارة، كما تراجعت مبيعات فيات كرايسلر بنسبة 39% حيث وصلت مبيعاتها إلى 367 ألف و86 سيارة، وتراجعت مبيعات تويوتا بنسبة 35% ووصلت إلى 398 ألف و29 سيارة، وستعلن فورد نتائجها في وقت لاحق الخميس.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>