عراقي: خطة استبدال السيارات القديمة ستنجح.. ومأساة "التاكسي الأبيض" لن تتكرر

26 يونيو 2020

أيمان عراقي

تغيير حجم الخط

قالت الخبيرة الاقتصادية إيمان عراقي، مدير تحرير الأهرام، إن المذكرة التي تقدمت بها وزارة المالية للحكومة، تتضمن أسباب نجاحها، حيث استفادت من التجارب السابقة وعالجتها، وأبرزها مشكلة التاكسي الأبيض.

 

وأضافت في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، إن المذكرة تتضمن نقطتين مهمتين هما قيمة مقابل تخريد السيارة القديمة، وإعادة تدوير هذه السيارات المتهالكة بما يتناسب مع القيمة الحقيقية لها.

 

وأشارت عراقي إلى أن مشروع التاكسي الأبيض كان يدفع 5 ألاف جنيه مقابل أي سيارة، وهي قيمة لم تكن قيمة عادلة، وكان أصحاب السيارات يشعرون بالظلم وبعضهم أحجم عن المشاركة لهذا السبب، لافتة إلى أن المذكرة الجديدة تتضمن تحديد سعر عادل للسياراة عن طريق لجنة خبراء.

 

وقالت الخبيرة الاقتصادية، إن مشروع التاكسي الأبيض اصطدم كذلك بمشكلة ارتفاع الفائدة البنكية على على قروض السيارات، مؤكدة أن المذكرة ستستفيد من مبادرات الدولة بالحصول على فائدة بسيطة تتراوح بين 2% و5%.

 

وأشارت عراقي إلى أن وزير المالية أكد أن التخريد سينشط الصناعة، حيث تعد المركبات غنية بالعديد من المكونات كالصاج والكاوتش ومعادن أخرى، لافتة إلى أن هناك نحو 500 ألف سيارة قديمة قد دخل ضمن هذا المشروع، كما أن المنتج الجديد سينشط صناعة السيارات والصناعات التكاملية.

 

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد ترأس اجتماع اللجنة الوزارية الاقتصادية، بحضور محافظ البنك المركزي، وكلا من وزراء: البترول والثروة المعدنية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والمالية، والتعاون الدولي، وقطاع الأعمال العام، والتجارة والصناعة، ونائبي وزيرى التخطيط والمالية، ورئيس هيئة الرقابة المالية، والرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار.

 

واستعرضت اللجنة التصور المقترح من وزارة المالية بشأن استكمال مراحل جديدة من مشروع استبدال السيارات  القديمة المتهالكة بأخرى تعمل بالغاز الطبيعي، وذلك في ظل الآثار الإيجابية المتعددة التي تعود على الاقتصاد القومي، والتي تحققت لدى تنفيذ المشروع في مراحله السابقة.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>