ليست "شركة النصر".. فيديو نادر يكشف أسرار مهمة حول بداية صناعة السيارات في مصر

9 مايو 2020

.

تغيير حجم الخط

كثيرون يعتقدون أن بداية صناعة السيارات في مصر بدأت في الستينيات من القرن الماضي، مع افتتاح شركة النصر للسيارات في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، لكن هذه هي أحد أشهر المعلومات الخاطئة شيوعا في عالم السيارات، إذ أن هذه الصناعة بدأت في مصر قبل عقدين من هذا التاريخ وتحديدا في مدينة الإسكندرية خلال حقبة الأربعينيات من القرن نفسه.

 

المصنع الذي يعد الأول في منطقة الشرق الأوسط كلها، كان تابعا لشركة السيارات الأهلية، وكيل عملاق السيارات فورد ولينكولن صنوقتها.

 

بداية معرفة المصريين بهذا المصنع، حينما تناقلت الصحف خبر زيارة ممدوح بك رياض وزير التجارة، للموقع بمنطقة سموحة بالإسكندرية لوضح حجر الأساس لأول مصنع سيارات في مصر والتابع لشركة فورد.

 

ومن حسن الحظ أن هناك فيديو نادر وثق تفاصيل العمل بهذا المصنع وإداراته المختلفة، هذه المشاهد التي تثير الدهشة، حيث أنشيء المصنع على الطراز المتكامل أو ما يطلق عليها حديثا الـ"3s" فهو يشمل مصنع للسيارات ومركزا لبيع قطع الغيار، وإدارة للمبيعات.

 

مع قيام ثورة يوليو تم تأميم المصنع، لكن بعد سنوات تم تحويله إلى مدرسة، وفي عام 1975 قامت شركة المنصور بإيجار المبنى الإداري في الأزاريطة ليكون أول انطلاقة لها، ثم شرائه في عام 1980.

 

قصة مصنع فورد سموحة، تؤكد أن بداية صناعة السيارات في مصر انطلقت من الإسكندرية وليس القاهرة، حيث كانت عروس البحر الأبيض المتوسط في الأربعينيات من القرن الماضي قلعة هذه الصناعة الأولى في الشرق الأوسط، ومنها انتقلت الخبرات إلى أرجاء مصر والدول العربية.


ليست "شركة النصر".. فيديو نادر يكشف أسرار مهمة حول بداية صناعة السيارات في مصر
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>