كريدي أجريكول يطلق مبادرة "شكرا".. و يعفى القطاع الطبي من المصاريف البنكية

مها حسن 14 ابريل 2020

بير

تغيير حجم الخط

في إطار مساندة الجهود المكثفة المبذولة من البنك المركزي المصري، والحكومة لمكافحة انتشار فيروس كورونا والأثار الاقتصادية المترتبة عليه، أعلن بنك كريدي أجريكول مصر عن عدد من المبادرات التي تهدف إلى دعم جميع العاملين في المجال الطبي.
 
وكان بنك كريدي أجريكول قد أعلن عن مبادرة "شكرا" لدعم العاملين في القطاع الطبي، حيث قرر "البنك" إعفاءهم من كافة المصاريف الإدارية على القروض والبطاقات الائتمانية والحسابات، كما يتيح لهم أولوية التعامل داخل فروع البنك لتوفير وقتهم.
 
وصرح بيير فيناس العضو المنتدب لبنك كريدي أجريكول مصر: "في الوقت الذي ينتشر فيه فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم ، نواجه جميعًا تحديات غير مسبوقة، وفي ظل هذه الظروف ، نحن نعظم تضامنا والتزامنا تجاه عملائنا والمجتمع. وبالتعاون مع المجموعة في فرنسا، فقد اتخذنا وبشكل سريع كافة الإجراءات التي تحافظ على صحة وسلامة العاملين في البنك وعملائنا وموردينا بهدف الاستمرار في تقديم كافة خدماتنا والاستشارات والحلول البنكية للجميع من الأفراد والمؤسسات وتنفيذ توجيهات البنك المركزي لنتمكن جميعا من تجاوز هذه المرحلة الدقيقة بكل ما تحمله من تطورات يومية ولدعم الاقتصاد المصري".
 
من جانبه صرح ولى الدين لطفي نائب العضو المنتدب: " ندرك الدور الكبير الذي يلعبه الأطباء وكافة العاملين في القطاع الطبي، وجثامة العبء الملقى على عاتقهم، لذلك نعمل على المساهمة في دعمهم من خلال مبادرة "شكرا"، التي تعد تطبيقا عمليا لتقديرنا لهم ولدورهم كخط دفاع في مواجهة الفيروس، مضيفا إن البنك  يقدم لهم الخدمات البنكية المختلفة بدون مصاريف وبمميزات فريدة وأولوية في المعاملة حرصا من البنك على وقتهم بل وايضا التعامل من كافة القنوات الرقمية". واضاف لطفي: "دائما ما قام البنك بحث العملاء على استخدام القنوات الرقمية لدعم التحول الي مجتمع لا نقدي، والان اصبحت الخدمات الرقمية ضرورة واتجاه عام لتحقيق السلامة والصحة بالمجتمع.
 
وكان كريدي أجريكول مصر اتخذ كافة الإجراءات للتوافق مع قرارات البنك المركزي ومنها تأجيل مستحقات القروض والبطاقات الائتمانية لمدة ستة أشهر، وتشجيع التعاملات الرقمية وزيادة الوعي بأهمية وسهولة استخدام الخدمات البنكية الرقمية وذلك لتقليل مخاطر التعرض للعدوى. وحرصا على سلامة عملائه وراحتهم.
 
قام البنك بإلغاء مصاريف السحب من ماكينات الصراف الآلي ومصاريف التحويلات علما بأن خدمة التحويل متاحة على جميع خدماته الرقمية سواء تطبيق الهاتف المحمول أو المحفظة البنكية مما يسمح للعملاء سواء من الأفراد أو الشركات بالقيام بالتحويل عن بعد بدون الحاجة لزيارة الفروع، ولتحقيق المزيد من إجراءات السلامة، شدد البنك عمليات التعقيم ووضع لافتات إرشادية للمسافة الاجتماعية الآمنة داخل فروعه وعلى ماكينات الصراف الآلي.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>