رينو ينضم لفرق "فورمولا 1" التي اتخذت إاجراءات مالية بسبب كورونا

رويترز 11 ابريل 2020

فورمولا واحد: رينو

تغيير حجم الخط

انضم فريق رينو المشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، الجمعة الى لائحة طويلة من الفرق والأندية في مختلف المنافسات الرياضية، التي لجأت إلى اتخاذ إجراءات مالية بسبب الأزمة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد، من خلال خفض رواتب إداريين وموظفين ووضع جزء كبير منهم في بطالة جزئية.

 

وأعلن الصانع الفرنسي في بيان له أن "الغالبية العظمى من الموظفين (في مركزهم في انستون في المملكة المتحدة حيث يتم تصنيع هياكل السيارات) سيكون في إجازة قسرية كاملة حتى 31 مايو".

 

ولفت البيان إلى أن الموظفين في مركز تصنيع المحركات في فيري-شاتيون في ضواحي باريس، سيوضعون "على جدول بدوام جزئي لفترة مؤقتة مدتها 12 أسبوعا"، مشيرا الى ان هذه الفترة "قابلة للتقصير أو التمديد بحسب تطور الوضع" الصحي المرتبط بوباء "كوفيد-19".

 

ولحق رينو بفرق وليامس ورايسينغ بوينت وماكلارين التي كانت عمدت الى اتخاذ قرارات مشابهة، في ظل عدم تمكن منظمي بطولة العالم للفورمولا واحد من إطلاق موسم 2020 في ظل الظروف الصحية الراهنة.

 

ويتيح الإجراء في بريطانيا الاستفادة من خطط الدعم الحكومية لدفع نسبة من رواتب الموظفين، في ظل الصعوبات المالية الراهنة جراء توقف المنافسات الرياضية بشكل شبه كامل في مختلف أنحاء العالم.

 

وكانت الحكومة البريطانية أعلنت الشهر الماضي انها ستدفع 80 بالمئة من رواتب الموظفين الذين يضعهم صاحب العمل في إجازة، على أن تغطي لغاية 2500 جنيه استرليني (2846 يورو) شهريا في محاولة منها لمساعدة الشركات على عدم الاستغناء عن موظفيها خلال الأزمة الراهنة.

 

وأكد رينو في بيانه انه "تم الاتفاق على الإضافة الى المبلغ الذي خصصته الحكومة البريطانية، لضمان ما لا يقل عن 80 بالمئة من الراتب الفعلي لكل أفراد الفريق"، موضحا انه سيتم "تخفيض رواتب الموظفين العاملين، بما في ذلك الإدارة، بالنسب نفسها".

 

ولم يتطرق رينو بشكل مباشر الى راتبي سائقيه الأسترالي دانيال ريكياردو والفرنسي استيبان أوكون.

 

وأوضح مدير الفريق الفرنسي سيريل ابيتبول ان هذه الاجراءات ضرورية لحماية الفريق المشارك في بطولة العالم للفئة الأولى.

 

وقال "يجب ان نستخدم كافة الاجراءات المتاحة لنا لاجتياز هذه الفترة الطويلة من عدم اليقين والركود، على أفضل وجه ممكن".

 

وكان من المقرر ان تنطلق بطولة العالم 2020 منتصف آذار/مارس الماضي في جائزة أستراليا الكبرى. لكن المراحل التسعة الأولى من الموسم ألغيت (أستراليا وموناكو)، أو ارجئت الى أجل غير محدد (البحرين، الصين، فيتنام، هولندا، إسبانيا، أذربيجان وكندا).

 

وبات سباق جائزة فرنسا الكبرى في 28 حزيران/يونيو المقبل على حلبة بول ريكار، الأول الذي لا يزال مدرجا على روزنامة بطولة العالم.

الأكثر قراءة

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>