"فولفو" تغلق مصانعها في أوروبا وأمريكا في ظل انتشار كورونا

د ب أ 24 مارس 2020

فولفو

تغيير حجم الخط

 بدأت شركة فولفو للسيارات إغلاق مصانعها في أوروبا والولايات المتحدة على غرار شركات سيارات عالمية أخرى، في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في العالم.
 
وأعلنت الشركة إغلاق مصنعها الرئيسي في مدينة جينت ببلجيكا، والذي يقوم بتصنيع السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات "إكس سي 40"، حتى الخامس من نيسان/ابريل المقبل، فضلا عن مصانع أخرى في مدينة جوتنبرج بالسويد وشارلستون بولاية ساوث كارولينا الأمريكية.
 
ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن رئيس الشركة السويدية الصينية هاكان صامويلسون قوله في مقابلة عبر الهاتف: "واصلنا العمل في ظل صعوبات لبعض الوقت، وسط سوق مضطرب وتعثر سلسلة التوريد".
 
وأضاف: "كان البديل الأسوأ اتخاذ إجراءات منقوصة تحت التهديدات، ولكننا اخترنا اتخاذ خطوات راديكالية".
 
ومن جهة أخرى، أعلنت فولفو أن مصانعها الأربعة في الصين عادت للعمل مرة أخرى، وأن حجم الإقبال على معارض الشركة يشير إلى عودة الأمور إلى سابق عهدها بالنسبة لسوق السيارات في الصين.
 
وذكر صامويلسون: "المؤشرات إيجابية للغاية، بالنظر إلى حجم الإقبال في معارض البيع الخاص بنا.. الأمور اقتربت كثيرا من الوضع الطبيعي".
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>