خطوط لأوتوبيسات الخدمة المميزة"مواصلات مصر " لربط مدينة 6 أكتوبر بالجيزة

شيماء شافعي 18 مارس 2020

.

تغيير حجم الخط

أكد الدكتور هشام طه، الرئيس التنفيذي لشركة مواصلات مصر أن طرح مشروع النقل المستدام يتم باستثمارات مصرية إماراتية مشتركة ، حيث يشارك الجانب الإماراتي بخبرة كبيرة فى تنفيذ هذه المشروعات فى عدد من دول العالم ، مشيرا  أن الاستثمار فى هذا المجال واعد ويمكن أن يوفر الخدمة لملايين من المواطنين ،ويخلق الآلاف من فرص العمل ، خاصة وأن تعاقدات الشركة الحالية مع الجهات المختلفة في الحكومة المصرية توفر خدمات النقل داخل القاهرة ،وخارجها للربط بين القاهرة الجديدة ،ومدن 6 أكتوبر ،والشيخ زايد والعبور، وسوف تشهد المزيد من التوسعات فى الفترة القادمة.
تابع : أن مشروع خطوط أوتوبيسات الخدمة المميزة لربط مدينتي 6 أكتوبر والشيخ زايد بمحطة مترو أنفاق جامعة القاهرة بمقر هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بمدينة الشيخ زايد  ، حيث تنطلق الأوتوبيسات من مدينة السادس من أكتوبر والشيخ زايد وصولا إلى ميدان عبد المنعم رياض ومرورا بميدان الدقي عند نقطة التقاطع مع محطة مترو الإنفاق بشارع التحرير .
 
وأشار طه أن المشروع  يأتي في إطار سياسة الحكومة لتوفير بدائل متنوعة للنقل العام تناسب شرائح المجتمع المختلفة وتتكامل فيما بينها للحد من التكدس المروري،-وتشجيع القطاع الخاص على الاستثمار فى مجال نقل الركاب.
 
وأوضح أنه تم تصميم وتنفيذ هذه الخطوط من خلال مشروع النقل المستدام الذي تنفذه وزارة البيئة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالشراكة مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة وبتمويل من مرفق البيئة العالمية وبدعم فني من خبراء هندسة تخطيط النقل بمركز بحوث التنمية والتخطيط التكنولوجي بجامعه القاهرة .
 
من جانبها أكدت راندا ابو الحسن، الممثل المقيم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالقاهرة بأن تنفيذ هذا المشروع يأتى فى إطار الشراكة المتميزة بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائى ،والحكومة المصرية، ويهدف إلى خفض إنبعاثات غازات الاحتباس الحراري من خلال نقل تجارب الدول الأخرى فى مجال نقل الركاب وتمصيرها بواسطة الخبراء المصريين.
 
 وتابعت قائلة : إن المشروع أستثماري بالشراكة مع القطاع الخاص فى شراء منظومة تحكم في إدارة نظام الأوتوبيسات تستخدم لأول مرة فى مصر حتى يكون المشروع جاذبا للفئات المستهدفة.


جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>