الشهر العقاري بسوق السيارات.. محفز إتمام الصفقات رغم الزحام وكثرة الإجراءات |فيديو

من داخل سوق العاشر : تحقيق أميرة هشام 15 فبراير 2020

.

تغيير حجم الخط

60 دقيقة هو متوسط الوقت الذي تحتاجه من أجل توثيق عقد سياراتك أو عمل توكيل وذلك بحسب ما أجمع عليه معظم المترددين على مكتب الشهر العقاري الموجود بسوق السيارات المستعملة بالحي العاشر في مدينة نصر .


الشهر العقاري بسوق السيارات.. محفز إتمام الصفقات رغم الزحام وكثرة الإجراءات |فيديو


الشهر العقاري بسوق السيارات.. محفز إتمام الصفقات رغم الزحام وكثرة الإجراءات |فيديو

مكتظ دائما بالأشخاص .. هكذا هو حال مكتب الشهر العقاري كل يوم الجمعة كي يتثنى لرواد سوق المستعمل تسجيل عمليات البيع والشراء التي يقومون بها.


الشهر العقاري بسوق السيارات.. محفز إتمام الصفقات رغم الزحام وكثرة الإجراءات |فيديو

مكان مزدحم والإجراءات كثيرة.. هكذا تحدث محمد عبد العظيم  فور خروجه من مبنى الشهر العقاري.

الرجل الستيني والذي تظهر على ملامحه علامات الإرهاق من طول الانتظار بالداخل يوضح الإجراءات تأخذ وقتا طويلا ولكن الموظفين يؤدون عملهم على أكمل وجه.

يتمنى عبد العظيم الذي يقف تحت سماء ملبدة بالغيوم أن يكون الشهر العقاري أكثر تطورا وأن يقوم بتخليص أوراقه من شباك واحد بدلا من الانتقال بين الموظفين والتنقل بين العديد من الشبابيك وإحضار مختلف الأوراق المطلوبة لعمل التوكيل.

 

 

فوجئ المهندس سعيد بوجود شهر عقاري بسوق السيارات المستعملة بالحي العاشر في مدينة نصر ويفتح أبوابه للرواد يوم الجمعة.. كانت مفاجأة سعيدة له رغم الزحام وكثرة الإجراءات واستغراقه قرابة الساعة لتوثيق عقد بيع سيارته في حوالي ساعة .

 

محمد يرى أن الوضع ذلك جيد مقارنة بما سبق قائلا : "مكناش بنعرف نقف أمام باب الشهر العقاري فيما سبق ".. متابعا ولكن هذه المرة حالفنا الحظ وانهيت اجراءاتي في غضون نصف ساعة.

 

يرجح محمد أن يكون السبب في ذلك هو عدم وجود رواج في سوق السيارات من وجهة نظره .

في سياق متصل  كشف العميد إبراهيم إسماعيل المدير التنفيذي لسوق السيارات المستعملة بالحي العاشر في مدينة نصر أن الشهر العقاري شهد في شهر أكتوبر الماضي  7 آلاف حالة بين توكيلات وعقود توثيق للسيارات، في الوقت الذي شهد شهر نوفمبر المنقضي 5100 حالة بينما شهد شهر ديسمبر المنقضي  4950 توكيل على عقد مسجل.

 

وأوضح مدير السوق في تصريحه الخاص لـ"الأهرام أوتو" أن هذه الأرقام لا تنفي فكرة الرواج الذي يشهده السوق منذ أكثر من شهرين.

وفسر العميد إبراهيم إسماعيل ذلك قائلا إن لديهم مشكلة في الشهر العقاري الموجود بالسوق وهي انخفاض عدد الموظفين العاملين مع وجود تكدس للمواطنين الذين يريدون عمل توكيلات أو توثيق عقود خاصة بسياراتهم.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>