"الأهرام أوتو" تجري تجربة قيادة لـ"نيسان قشقاي 2020".. وهذا ما اكتشفناه| فيديو

18 يناير 2020

.

تغيير حجم الخط

نستكمل اليوم الجزء الثاني من تجربة السيارة نيسان قشقاي 2020، حيثكشف رامي محارب، مدير عام الاتصالات والعلاقات العامة في نيسان موتور إيجيبت، في الجزء الأول الذي نشرناه بالأمس الكثير من أسرار السيارة الرياضية العائلية نيسان قشقاي وأبرز الإضافات التي تمت على موديل 2020 وتجهيزات فئات السيارة الأربع.

 

واليوم نستعرض التجربة التي أجرتها "الأهرام أوتو" لقيادة السيارة في الغردقة بين المارينا السياحي وسوما باي، ونرصد أبرز الملاحظات على تجهيز السيارة وأدائها على الطريق.

 

أبرز ما يمكن ملاحظته فور الجلوس خلف مقود السيارة هو الغنى الكبير في المواد المستخدمة خاصة الجلد، وأسلوب الخياطة الراقي، وشاشة المالتيميديا الكبيرة التي تعمل باللمس والتي تتصل بالموبايل عبر الكابل، أو البلوتوث، ويمكن استخدام الأوامر الصوتية لإعطاء التعليمات للشاشة من أجل القيام بأي مهام.

 


"الأهرام أوتو" تجري تجربة قيادة لـ"نيسان قشقاي 2020".. وهذا ما اكتشفناه| فيديو

 

مناطق للتخزين متعددة تناسب السيارة العائلية، وهناك مكانين للولاعة، وحماية خاصة للأسلاك شحن الهاتف لتجنب أي مشكلة.

 

يلاحظ أيضا الانحناء أمام كرسي الراكب بجانب السائق، الذي يمنح المزيد من الحرية للقدمين، ولاحظنا أيضا اتساع مساحة الرؤية الأمامية مما يعطي أمان إضافي، كذلك حجم المرايات الكبير التي تكشف مساحات كبيرة.

 

الشكل الخارجي تغير بشكل كبير بعد تغطية الفوانيس بكاملها بأنوار الليد ما أعطاها منظر قريب للسيارات المستقبلية.

 

وبالنسبة للتكييف، فهو ميزة رائعة في هذه السيارة، حيث يسمح للسائق بتحديد درجة حرارة مختلفة عن الراكب بجانبه والعكس، ما يعطي حرية للطرفين في الاستمتاع بدرجة الحرارة التي تناسبهم.

 

خاصية التسخين في الكراسي، أثبتت جدارة كبيرة في جو الصباح البارد، خاصة مع وجود الجلد المكسو به المقاعد.

 

وبالنسبة لاستهلاك الوقود كانت داخل المدينة عند سرعة 60 كم (11.7) لتر لكل 100 كم، ووصلت إلى (6 – 7) لتر على طرق السفر لكل 100 كم.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>