إنشاء أول مصنع مصري لإنتاج إطارات السيارات

14 ديسمبر 2019

.

تغيير حجم الخط

شهد الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، مراسم توقيع عقد بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي، ومجموعة «بولى» الصينية الدولية، بهدف إنشاء أول مصنع مصري لتصنيع إطارات السيارات، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

 

يأتي توقيع هذا العقد في ضوء حرص وزارة الإنتاج الحربي على تعزيز التعاون مع المجموعة الاقتصادية الصينية في مختلف المجالات، وزيادة حجم استثماراتها في مصر خلال الفترة المقبلة، خاصةً في ضوء الشراكة الاقتصادية المتنامية مع الجانب الصيني، ويهدف هذا العقد إلى التعاون بين الهيئة القومية للإنتاج الحربي، ومجموعة «بولى» في مجال التصنيع المشترك للإطارات بأنواعها المختلفة، والتي من المقرر أن تصل إلى 3 ملايين من الإطارات سنويا.

 

يأتي هذا التعاون للحد من استيراد إطارات السيارات، الذي وصل إلى 186 مليون دولار عام 2018، كما يأتي توقيع العقد تأكيداً على إستراتيجية العمل بوزارة الإنتاج الحربي بالتعاون مع الشركات العالمية من أجل نقل وتوطين أحدث التكنولوجيات في مختلف المجالات للشركات والوحدات التابعة للوزارة من أجل المساهمة في تنفيذ المشروعات القومية التنموية والخدمية بالدولة.

 

ومن جانبه، استعرض ممثل مجموعة شركة «بولي» الصينية الدولية إستراتيجية تطوير مشروعاتها المستقبلية في مصر، مؤكداً أن مصر مؤهلة لتصبح مركزاً رئيسياً لصناعاتها بمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، في ضوء ثقة المجموعة الكبيرة في مناخ الاستثمار المصري، الذي يتمتع بإمكانيات ومقومات متميزة ومتنوعة في ضوء الإجراءات المتعددة التي اتخذتها مصر خلال السنوات الأخيرة، على صعيد تعزيز مناخ الاستثمار، وتحسين بيئة الأعمال وتحفيز الاستثمار بالقطاعات التصنيعية المختلفة بهدف تحقيق التنمية الشاملة وإتاحة المزيد من فرص العمل للشباب.

 

كما أعرب عن اعتزاز مجموعة «بولي» الصينية بالتعاون القائم مع الحكومة المصرية من خلال وزارة الإنتاج الحربي، مؤكدا أن ما تمتلكه شركات الإنتاج الحربي من خبرات في مجال التصنيع المختلفة يتيح لها إمكانية نقل وتوطين تكنولوجيا تصنيع إطارات السيارات بمختلف أنواعها إلى مصر.

 

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>