لماذا استعانت "فورد" بمطاعم "ماكدونالدز" لتصنيع سياراتها المستقبلية؟

دينا عماد 10 ديسمبر 2019

ماكدونالدز

تغيير حجم الخط

في تعاون جديد من نوعه، أعلنت شركة "فورد" الأمريكية الرائدة في صناعة السيارات، عن تعاونها مع سلسلة مطاعم ماكدونالدز، من أجل تطوير تكنولوجيا جديدة، وهي تحويل مخلفات المطاعم من قشور حبوب القهوة إلى مادة متطورة تدخل في صناعة قطع الغيار.
 
 
وأوضحت "فورد" سبب ذلك التعاون أنه يتم إهدار كميات هائلة من قشور القهوة كل عام تصل تتجاوز قيمتها ملايين الدولارات، كما تتسب في تلوث بيئي كبير، لذلك تتجه للاستفادة منها، من خلال التكنولوجيا المتطورة لإنتاج هذه المادة عبر استخدام قشر البن الناتج عن عملية تحميص وطحن البن، مع وضع مزيج من البلاستيك والمواد المضافة الأخرى، ثم تعريضهم إلى درجات حرارة عالية ومستويات منخفضة من الأكسجين.
 
 
تلك المادة الجديدة الناتجة يمكن استخدامها في صناعة هيكل مصابيح السيارات وبعض الأجزاء البلاستيكية بها، حيث إنها ذات وزن أخف، وأقل حساسية للحرارة بالنسبة للبلاستيك التقليدي.
 
 
وأكدوا الشركة الأمريكية استخدام المادة الجديدة في صناعة المصابيح، والتي كانت نتائجها أفضل من المواد التقليدية، لذلك تستهدف التوسع في استخدامها لصناعة مكونات السيارات فورد ولنكولن خلال الأعوام المقبلة.
جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>