خطورة ملء قربة السيارة بمياه الحنفية

11 اكتوبر 2019

.

تغيير حجم الخط

حذر المهندس محمد عبد الصمد، خبير السيارات، من خطورة ملء السيارة بمياه الحنفية، مشيرا إلى أن الأملاح الناتجة عن تبخر هذه المياه تعجل بالقضاء على الرادياتير.

 

وأضاف في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر إن هذه الأملاح تتسرب بعد فترة إلى المواسير الداخلية وقد يصل تأثيرها إلى الموتور نفسه.

 

وأشار إلى أن الظروف قد تضر قائد السيارة لتزويد السيارة بمياه الحنفية، لكن لايجب أن يكون هذا هو السلوك الدائم.

 

وأوضح أن مستوى المياه في القربة الإضافية طالما كان بين الخطين فالأمور تسير بشكل جيد، مشير إلى أن بعض السائقين يقلقون من النزول عن الحد الأقصى لكن هذا أمر طبيعي.

 

وقال إن ألوان المياه لا تربط بجودتها، لكنها تشير إلى مجمعة السيارة بحسب المنشأة.

 

وأضاف أن اللون الأخضر يشير للسيارات الأمريكية، والأزرق والتركواز لليابانية والكورية، أما الأحمر فللسيارات لأوروبية.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>