فولكس فاجن تنفي تزويد محركاتها من طراز "إي أيه 288" ببرنامج للتلاعب في نتائج اختبارات العوادم

د ب أ 13 سبتمبر 2019

.

تغيير حجم الخط

 قال متحدث باسم مجموعة "فولكسفاجن" الألمانية أكبر منتج سيارات في أوروبا إنه "لم يتم تزويد أي سيارة تعمل بالمحرك الديزل إي.أيه 288 الذي يتوافق مع المعايير البيئية الأوروبية الجديدة المعروفة باسم يورو6 بأي برنامج كمبيوتر للتلاعب في نتائج اختبارات معدلات العوادم".

كانت إذاعة "إس.دبليو.آر" الإخبارية الألمانية المحلية قد ذكرت أن "فولكسفاجن" زودت المحركات من طراز "إي.أيه 288" ببرنامج كمبيوتر يساعد في خفض كميات العوادم المنبعثة أثناء الاختبارات مقارنة بالكميات الحقيقية المنبعثة أثناء تشغيل السيارة في ظروف السير العادية.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن المحرك "إي.أيه 288" جاء ليحل محل المحرك الديزل "إي.أيه 189" الذي كان محور فضيحة استخدام "فولكسفاجن" لبرنامج كمبيوتر يتلاعب في نتائج اختبارات معدلات العوادم التي تفجرت في أيلول/سبتمبر 2015 وكبدت المجموعة خسائر بعشرات المليارات من الدولارات.

يذكر أن "فولكسفاجن" تستخدم المحرك "إي.أيه 288" في العديد من الطرز منها "جولف" و"باسات" و"تيجوان" منذ 2012.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>