لتفادي كارثة.. كيف تعلمين أطفالك الحفاظ على سلامتهم في طريق السيارات

سماح زياد 27 يوليو 2019

.

تغيير حجم الخط

طفل ينزل من السيارة ويركض لعبور الطريق والأم تصرخ عليه! يتكرر هذا المشهد كثير فى شوارعنا، ويعتمد الكثير من الأهالي على الستر مع توبيخ الطفل قليلاً.

 

والسؤال هنا، هل فكرتى في تلقين أولادك مهما صغر سنهم ، كيفية الحفاظ على سلامتهم؟

 

لسوء الحظ ، ليس كل السائقين مدركين لاحتمالية ركوض طفل وكذلك معظم الأمهات لم يخطر ببالهن تعليم الأطفال منذ الصغر بعض الأمور التى تحافظ على حياتهم وكذلك تعلمهم التعامل فى الطريق مستقبلاً. لأن التعليم فى الصغر كالنقش عالحجر.

 

ماذا تدرس أطفالك عن الطريق؟

 

قد يبدو الأمر عاديًا وواضحًا ، لكنني أشعر أن المزيد من الآباء بحاجة إلى أن يكونوا على قدر كبير من الاهتمام عند تعليم أطفالهم قواعد السلامة على الطرق. حتى وإن كان سنه لا يستوعب حاولى أن تلقنيه هذه الأمور فى كل مرة.

 

إليكى التنبيهات:

 

1-      عدم النزول من على الرصيف:

 

نبهيه بخطورة النزول إلى بحر الطريق أو عبوره إلا  مع شخص بالغ.كما يجب على الآباء الذين يمشون مع أطفالهم أن يمسكوا أيديهم في جميع الأوقات لضمان عدم فرارهم.

 

2-      مراقبة راكبى الدراجات والموتسيكلات

 

علِّم طفلك أن يكون على دراية وأن يراقب راكبي الدراجات والمشاة الآخرين.

 

3-      ممنوع الركض

 

الأطفال عند نزولهم إلى الشارع يشعرون بالرغبة فى الانطلاق والركض لا تدع أطفالك يتعلمون عادة الركض أمامك. كن حازما حيال هذا.

 

4-      أضواء المرور وعلامات الطرق

 

فى  المنزل حاولى تعليم أولادك علامات الطرق وإشارات المرور المختلفة. الإنترنت مليء بالدروس التعليمية وعلامات الطرق وعندما تكون معهم على  الطرقات ، اختبر معرفتهم واطلب منهم إخبارك ماذا تعني كل إشارة أو لون إشارة المرور.

 

5-      إجعلى أطفالك مرئيين

 

اجعل أطفالك في العادة يرتدون ملابس زاهية الألوان حتى يسهل على سائقي السيارات ومستخدمي الطرق الآخرين رؤيتها.

 

 

6-      التركيز والتوعية

 

. إن ارتداء سماعات الأذن أو الاستماع إلى الموسيقى أو التحدث على الهاتف يجعلكمشتتة الانتباه ولا تركز على ما يجري حولك، حاولى الابتعاد عن هذه العادات وعلمى أولادك أيضاً هذه الصفة.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>