سر التفويلة الأخيرة قبل زيادة البنزين

مها حسن 5 يوليو 2019

.

تغيير حجم الخط

قبل ساعات من إعلان زيادة أسعار الوقود شهدت محطات البنزين زحاما مع اقتراب منتصف ليل الخميس، وهي ظاهرة أصبحت متكررة مع كل شائعة تطلقها مواقع التواصل الاجتماعي عن زيادة أسعار البنزين، حيث شهدت المحطات الأسبوع الماضي هذا التزاحم أكثر من مرة طلبا لـ"التفويلة" الأخيرة قبل الزيادة.. سألنا المواطنين عن سر هذا السلوك  فقالوا:

 

أحمد فؤاد مهندس ميكانيكا قال إن شبكات التواصل الاجتماعي علي مدار 24 ساعة الماضية تتداول بوستات تحمل شعارات عن أسعار البنزين الجديدة بعد رفع الدعم عن المواد البترولية والجميع يقول إن البنزين سيرتفع اليوم ويصاحب ذلك وسائل الإعلام وإعلانات التليفزيون التي تؤكد أن رفع الدعم لا مفر منه، كما أن زيادة أسعار البنزين كما عودتنا الحكومة في تجارب الزيادات في المرات السابقة تحدث ليلة الخميس وصباح يوم الجمعة، وكمواطن مصري أشعر بالراحة والسعادة الشديدة إذا قمت بتفويل سيارتي قبل الزيادة.

 

إبراهيم علي محاسب يقول رغم أن تفويل سيارتي لا يكفي للمشاوير التي أقوم بها سوي أسبوع واحد فقط، وسأحتاج إلي التفويل بالأسعار الجديدة إلا أنني احرص علي تفويل سيارتي حتي استفيد من هذه المدة.

 

أما نهي بطرس ربة منزل فتقول إنها قامت بتفويل سيارتها ليلا بعد نزولها في منتصف الليل لهذا الغرض، وانتظرت نحو نصف ساعة في محطة الوقود وتحملت الزحام لتفويل السيارة بالسعر القديم وبسخرية تقول "بحب اضحك علي نفسي لتأخير الزيادة الجديدة للبنزين".

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>