هل بدأت السيارات الكهربائية الانتشار في مصر؟.. رئيس القطاع في "بي أم دبليو" يجيب

14 يونيو 2019

.

تغيير حجم الخط

على مدار العامين السابقين تزايد الأخبار عن السيارات الكهربائية ووصول بعض الموديلات إلى مصر، ومؤخرا أعلنت توكيلات كبرى عن بد طرح تلك السيارات بشكل محدود، والآن يتبادر للذهن سؤال وهو "كيف أصبح شكل هذا السوق حاليا في مصر؟".

 

يقول محمد الغزالي حرب مدير تسويق علامة "بي أم دبليو" في مصر ومسئول قطاع السيارات الكهربائية بالشركة، إن الشركات تدرس حاليا الموقف وتترقب البداية، مشيرا إلى أن الاستعدادات ليست قليلة، في تشمل تدريب الموظفين ودراسة السوق وعوامل كثيرة أخرى.

 

وأضاف في تصريحات لبرنامج عربيتي على راديو مصر، "زي أي حاجة مجهولة، لازم نوضح للناس معلوماتها علشان تشتري، مثلا هتعمل أيه السيارة في الأجواء المصرية مع الحر، مصاريف التشغيل والصيانة،  بحيث يبقى واضح للناس"، مؤكدا "المواطن المصري لو درس الموضوع هيلاقي مكاسب كتير بالنسباله".

 

وأشار حرب إلى ضرورة عمل خريطة لنشر الشواحن لتشجيع العملاء على الشراء، لافتا إلى أن المشروع لا يزال يحتاج تدخل قوي من الدولة لوضع التشريعات وتنظيم السوق، مؤكدا أنه بعد10 سنين من الآن ستختفي سيارات البنزين، وحينها ستتكلف الدولة تكلفة باهظة لاستبدال السيارات وإحلال التكنولوجيا الجديدة لذلك يجب البدء من الآن.

 

واختتم "أعتقد بعد 5 سنوات من الآن ستنتشر السيارات الكهربائية في مصر، وسيكون لها وجودا واضحا بالشوارع.

جميع حقوق النشر محفوظة لدى مؤسسة الأهرام، ويحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من مؤسسة الأهرام
>